المحتوى

هل يمكنك أن تخبرني ما إذ كان هنالك أماكن في العالم تخلو من البكتيريا؟

الكاتب: admin3 -

هل يمكنك أن تخبرني ما إذ كان هنالك أماكن في العالم تخلو من البكتيريا؟

 

قد تكون الإجابة لمعظمنا لا. لا توجد أماكن في العالم تخلو من البكتيريا. فالبكتريا الخضراء المزرقة هي من صنعت الحياة، ولا تخلو حتى أجساد الكائنات الحية منها. حتى في أصعب البيئات وأقساها من الصحاري القاحلة والتندرا المتجمدة إلى الفتحات الحرارية والسامة في أعمق أعماق قاع المحيط تجد بكتيريا بأشكال متنوعة. ويا للعجب! حتى في الفضاء الخارجي، الذي لا نعتبره صالحًا نسبيًّا للحياة، اكتشف العلماء من خلال تجارب علمية على تجمعات بكتيرية للمكوريات الغريبة الجافة على لوحات تعرّض خارج محطة الفضاء الدولية، أنها تكاثرت وأصبحت أكبر من نصف مليمتر وذلك بعد مرور ثلاثة أعوام.
 
إذن لِم هذا السؤال؟
 
       وفق دراسة جديدة في منطقة دالول في أثيوبيا، وهي البيئة الأكثر قسوة على سطح الأرض، أثبتت الدراسات أن لا وجود للكائنات الحية الدقيقة. تلك البيئة شديدة الحرارة ومالحة وحمضية. التي تمتد أحواضها عبر فوهة بركانية ، في منخفض داناكيل الإثيوبي، والمليئة بالملح والغازات السامة والمياه المغلية استجابة للنشاط الحراري المائي الشديد، لا توجد بكتيريا. حتى في فصل الشتاء، يمكن أن تتجاوز درجات الحرارة خلال النهار 113 درجة فهرنهايت، لا يوجد حياة بتاتًا. 
 
      فبعد تحليل العديد من العينات بوجود ضوابط كافية حتى لا تلوثها ومنهجية محسوبة جيدًا- منها التسلسل الهائل للواسمات الجينية للكشف عن الكائنات الحية الدقيقة وتصنيفها، ومحاولات الزراعة الميكروبية، وقياس التدفق الخلوي الفلوري لتحديد الخلايا الفردية، والتحليل الكيميائي للمحاليل الملحية والمسح المجهري الإلكتروني مجتمعين، مع التحليل الطيفي للأشعة السينية- تحققوا من عدم وجود حياة جرثومية في البرك المالحة والحارة والحموضة أو في المناطق المجاورة الغنية بالمغنيسيوم. فبرك دالول عقيمة بالرغم من وجود السوائل فيها. حيث تمنع الحياة من التكون لأنها تحتوي على حواجز كيميائية مثل أملاح المغنيسيوم المتقلبة التي تساعد على تكسير الهيدروجين إلى جانب البيئة المالحة والحمضية والساخنة.
     
   ولهذا استنتجوا أن لمجرد وجود ماء سائل أو لأن شيئًا ما يشبه الخلايا أو جوانب بيولوجية أخرى لا يعني بالضرورة وجود حياة. وهذا قد ينطبق على الحياة في الفضاء، فبمجرد اشتباه وجود سوائل أو مياه على سطح كوكب ما، لا يؤكد صلاحيته لحياة الكائنات الحية.
 
شارك المقالة:
3 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

مقالات عشوائية

ما أعراض نقص التغذية
ماهي فوائد الشعيرية
تعرف ما أضرار شرب الماء بعد الأكل
ما الفرق بين السكر البني والسكر الأبيض
ماهي خصائص النباتات
ماهي حاجة الجسم للبروتين
تعرف على أفضل بديل للسكر
ما أضرار شرب القهوة على الريق
ما فوائد اللوز والكاجو
ما فوائد ورق العنب المغلي
ما فوائد عصير الأفوكادو مع الجرجير
ما فوائد الثوم لنزلات البرد
ماهي مكونات الغذاء الصحي
ماهي عدد السعرات الحرارية في ملعقة السكر
ماهي فوائد البطاطا لمرضى السكر
التصنيفات تصفح المواضيع دليل الشركات الطبية
youtubbe twitter linkden facebook