مصطلحات الجغرافيا السياسية

الكاتب: رامي -
مصطلحات الجغرافيا السياسية
"






مصطلحات الجغرافيا السياسية نقدمها اليكم في هذا الموضوع المميز مع تعريف شامل للجغرافيا السياسية.

محتويات الموضوع
الجغرافيا السياسية
كتب في الجغرافيا السياسية
مجالات الجغرافيا السياسية
المصطلحات الجغرافية فى الجغرافيا السياسية
معايير التفرقة بين الجغرافية السياسية و الجيوبولتيك
الجغرافيا السياسية

هو العلم الذي يبحث في تأثير الجغرافيا على السياسة أي الطريقة التي تؤثر بها المساحة، والتضاريس والمناخ على أحوال الدول والناس. فبسبب الجغرافيا كانت أثينا إمبراطورية بحرية، وبسببها أيضا كانت إسبرطة أقرب في طبيعتها إلى القوة البرية. وبسبب الجغرافيا أيضا، تمتعت الجزيرة البريطانية في القرن الثامن عشر بحرية الملاحة في البحار، في حين كانت بروسيا – وبسبب الجغرافيا أيضا- محاطة بالأعداء من جميع الجهات. ويعد الألمان أكثر من

كتب في الجغرافيا السياسية

الجغرافيا السياسية لست فقط تأثير الجغرافيا على السياسة ولكن أيضا تأثير السياسة على الجغرافيا فهناك الكثير من القرارات السياسية التي غيرت الوجه الجغرافي لمناطق كثيرة بالعالم كشق القنوات الكبرى كقناة السويس مثلا.
وتعرف الجغرافيا السياسية وهي دراسة الوحدات أو الأقاليم السياسية كظاهرات على سطح الأرض.

مجالات الجغرافيا السياسية

تعالج الجغرافيا السياسية النمط السياسي للعالم وهو نمط معقد إلي حد كبير بسبب التجزئة المتباينة لسطح الأرض إلي وحدات سياسية تتفاوت في الحجم المساحي والسكاني تفاوتاً كبيراً، وتغير الأنماط السياسية في حدودها ومقوماتها ومشكلاتها الناجمة عن أنماط التفاعل مع البيئة التي تنعكس علي أوضاعها الداخلية وتمتد غالباً الى علاقتها الخارجية. كما تهتم الجغرافيا السياسية بمواكبة مظاهر التحول ،السلبية والايجابية، في نطاق الوحدات السياسية. وهو تحول يطال عدد سكان هذه الوحدات ومواردها وعلاقاتها بالدول الأخرى.
هذا وتتسع مهام ومجالات الجغرافيا السياسية مع تعقيد مظاهر التحول السياسي وتنامي دور الفرد فيها بما يدفعها للإتكـاء على العلوم المساهمة في دراسة هذه التحولات وبخاصة منها علوم الانسان وضمناً العلوم السياسية ما يكرس نقاط تقاطعها مع الجيوبوليتيك.

وكي لا نزيد هذا التقاطع غموضاً نعطي مثالاً عملياً يتمثل بمشروع شق قناة السويس بناء على قرار سياسي (بل يقال بناء على مؤامرة سياسية) وهي في هذه الحالة مثال على الجغرافيا السياسية وعلى تأثر الجغرافيا بالسياسة والتضحيات التي تقدمها للتكيف مع ظروف الجغرافيا.
أما لو نظرنا لما تمثله قناة السويس اليوم من شريان حيوي للتجارة العالمية والامدادات النفطية فاننا نجدها أرضاً مؤثرة في الاقتصاد والسياسة العالميين ما يجعل تأمين الحركة الملاحية فيها موضوعاً ينتمي الى صلب الجيوبوليتيك لغاية امكانية تسبب انتظام وأذونات الابحار في هذه القناة باندلاع الحروب. وهو ما حدث العام 1956 ادى اعلان مصرتأميم القناة وبالتالي تحويل قرار الحركة فيها من بريطانيا الى مصر. وكان الرد على التأميم حرب “العدوان الثلاثي” حيث شاركت في الحرب ضد مصر كل من اسرائيل وفرنسا وبريطانيا.

المصطلحات الجغرافية فى الجغرافيا السياسية

1- الموقع الجغرافي: مكان بلد أو منطقة ما في الخريطة العالمية ومعرفة حدودها السياسية .
2- الموقع الاستراتيجي: الموقع الذي يحظى بأهمية اقتصادية أو عسكرية أو سياسية وقد
تكون جميعها على المستوى العالمي .
3- الجيوسياسي:العلاقة بين الساسة والجغرافيا والديمغرافيا والاقتصاد وخاصة فيما يتعلق
بالساسة والعلاقات الخارجية للأمة بالنسبة لمختلف الأبعاد المحلية والإقليمية والقارية والدولي

– (الموقع الجغرافي لمنطقة ما بأبعاد سياسية محلية- إقليمية –قارية –دولية)
4- الامتداد: الأبعاد المكانية لمنطقة ما من الشرق إلى الغرب ومن الشمال إلى الجنوب –
5- الاتحاد الإفريقي: وريث منظمة الوحدة الإفريقية تأسس في 25/05/ 2001 –
-6 الاتحاد المغاربي:مشروع وحدة بين دول المغرب العربي ظهر رسميا
في17/02/1989 في مراكش –
7- التبعية الاقتصادية:ارتباط الاقتصاديات الوطنية بعجلة الاقتصاد الأجنبي الأكثر تطورا –
-8 التأميم : سياسة اقتصادية تقضي بتحويل جميع أو أغلب وسائل الإنتاج ( أراضي زراعية
وثروات طبيعية وتجهيزات وأموال و غيرها….) إلى الملكية الجماعية أي نهج اشتراكي .
9- قطاع الخدمات: كل الأنشطة الاقتصادية التي لا تقوم باستخراج أو إنتاج أو تحويل المواد
الأولية أو نصف المحولة ؛ أي كالأنشطة التي تتبع القطاع الثالث. و من أنواع الخدمات يمكن ذكر: التجارة، و النقل، و البنوك، التأمين، و السياحة، و الإدارة العمومية، و التعليم، الصحة،
و الدفاع، والأمن، و الصيانة
10- الرأسمالية:نظام اقتصادي يعتمد على الملكية الفردية لوسائل الإنتاج وعلى المبادرة الحرة ويتميز بالمنافسة والعمل من أجل زيادة الربح .
11- الهياكل القاعدية: جملة التجهيزات الجماعية الضرورية لتنشيط الحركية الاقتصادية، مثل الطرقات، والسكك الحديدية،والموانئ، و المطارات، و الجسور، و شبكة الاتصالات.تقسم إلى بني تحتية خصوصية، مثل البنية التحتية التعليمية كالمدارس و المعاهد، و الجامعات، و مؤسسات البـحث العلمـي؛أو البنية التحتية الصحية كالمستشفيات.وبني تحتية عامة كالطرقات والسكك والمطارات .

12- البطالة :: حسب المنظمة العالمية للعمل يعدّ عاطلا عن العمل كل شخص قادر على العمل، لا يعمل لمدة تفوق ثلاثة أشهر،ويعلن تمسكه بالحصول على عمل عمره بين 16 و 64سنة .لذلك فإن الشبان المزاولين للتعليم أو التدريب المهني، والشيوخ المتجاوز سنّهم 65 سنة، والنساء اللاتي يحبذن البقاء في المنازل لا يحتسبون ضمن العاطلين عن العمل.
13- مؤشر التنمية البشرية : مقياس تأليفي تتراوح قيمته بين 0 و 1 يعتمد لقياس درجة تقدم الأقطار يؤلف المؤشر بين مقياس أمل الحياة عند الولادة ونسبة التمدرس والناتج الداخلي الخام للفرد.
14- الدخل الفردي: ما حصل عليه كل فرد في الدولة من دخل في المتوسط خلال العام ويتم حسابه عن طريق
الدخل القومي للدولة في عام
عدد السكان في نفس العام
15- المستوى المعيشي: كل ما يتمتع به الفرد من ملبس ومأكل ومسكن ويتحدد ذلك بمستوى الدخل والبيئة التي يعيش فيها والطبقة الاجتماعية التي ينتمي إليها.
16- النزوح الريفي: تناقص عدد سكان الأرياف نتيجة انتقال السكان من الريف إلى المدينة لظروف معينة .

17- المبادلات: الحركة التجارية ممثلة في الصادرات والواردات.
18- التنمية المستدامة: هي تنمية تأخذ بعين الاعتبار الأبعاد الاجتماعية و البيئية إلى جانب
الأبعاد النمو الديمغرافي”الزيادة السكانية خلال فترة زمنية معينة”.
19- تركيب السكان: بنية السكان من حيث الجنس (اناث/ذكور) والعمر (شباب/كهول/شيوخ) .
20- الإقليم:هو عبارة عن رقعة جغرافية تتشابه في عناصر متعددة منها المناخ والنبات … و تتميز بتلك الخصائص عن المناطق المجاورة لها .
21- الزراعة المعاشية: الزراعة التي تركز على إنتاج الغذاء الرئيسي للسكان منها الحبوب.
22- التهيئة : هي عبارة عن تنظيم للمظاهر الجغرافية البشرية والعمرانية من خلال شق
الطرق وتوفير المرافق وتنظيم العمران …كأساس لجلب الاستثمار و لبعث التنمية الشاملة .
23- التصحر: ظاهرة طبيعة تعني زحف الصحراء نحو المناطق الخصبة أو تحول المناطق الخصبة إلى مناطق جرداء .
24- الانجراف: تحول خصائص التربة و زوال الطبقة الطينية الخصبة بسبب الرياح ، المياه، قلة الغطاء النباتي .

25 تصاعد المياه: تصاعد المياه السطحية وغمرها لمناطق واسعة نتيجة الاستغلال المفرط للمياه الباطنية .
26- البيئة: الإطار الذي يعيش فيه والذي يحتوي على التربة والماء والهواء وما يتضمنه كل عنصر من هذه العناصر الثلاثة من مكونات جمادية، وكائنات تنبض بالحياة. و ما يسود هذا الإطار من مظاهر شتى من طقس ومناخ ورياح وأمطار وجاذبية و مغناطيسية..الخ ومن علاقات متبادلة بين هذه العناصر .
27- التلوث: كل ما يطرأ على البيئة من تغير سواء كان ذلك بفعل العوامل الطبيعية أو الإنسان (المواد الكيماوية، ارتفاع نسبة ثاني أكسيد الكربون في الجو…) مما ينتج عنه ضرر مباشر أو غير مباشر بالكائنات الحية أو الوسط التي تعيش فيه .
28- التشجير: غرس الأشجار و منه السد الأخضر وهو مشروع طموح بدأته الجزائر خلال السبعينات بغرس حزام من الأشجار لمنع زحف الصحراء نحو التل.

29- التنمية: مفهوم عام يدل على التطور أو التغير الجذري الذي يطرأ في بلد معين على
مختلف الميادين : اقتصاديا، و اجتماعيا، و ثقافيا.
30- التنمية الاقتصادية : عملية تغيير إدارية هادفة وشاملة لكل جوانب الحياة الاقتصادية والاجتماعية في مجتمع معين من أجل نقل ذلك المجتمع إلى وضع اقتصادي واجتماعي وسياسي أفضل.
31- التنمية البشرية: مجموعة من الإجراءات التي تهدف إلى دعم قدرات الفرد ، وتحسين مستوى معيشته و أوضاعه الاجتماعية والاقتصادية .
32– استثمار: إقامة مشروع اقتصادي في احد القطاعات الاقتصادية الثلاثة لتحقيق أرباح سريعة أو على مدى بعيد.
33- ادخار: عملية تحويل جزء من الأموال التي يمتلكها الأفراد أو المؤسسات إلى احتياطي غير مستهلك على مدى بعيد يتحول إلى رؤوس أموال التوظيف عن طريق الاستثمار. أشكال الادخار متنوعة تكون بواسطة الحساب الجاري المالي يتم فتحه بالبنوك أو البريد .
34- أزمة اقتصادية : مدة زمنية حرجة وخطيرة من الركود أو من الانهيار الاقتصادي الفجائي التي تتلو فترة سبقتها من النمو.
35- انفتاح اقتصادي : سياسة تقضي بتحرير المبادلات المالية و التجارية مع الخارج .
36- دول الشمال: الدول المتقدمة، و تشمل أمريكا الشمالية و أوربا الغربية ، واليابان ، وكذا أستراليا، وكوريا ، و سنغافورة و تايوان .
37- دول الجنوب: الدول السائرة في طريق النمو و الأقل نموا. وتشمل باقي العالم : جنوب آسيا ، أمريكا الوسطى و الجنوبية و إفريقيا .
38– الاتحاد الأوربي : تنظيم اقتصادي ظهر في إطار اتفاقية روما (25 مارس 1957) بين دول أوربية بهدف التعاون الاقتصادي .
39- البورصة: سوق تتداول فيها الأسهم و السندات و العملات. وهي من أبرز مظاهر النظام الرأسمالي واقتصاد السوق، نشأت وتوسعت منذ القرن 19 م .
40- الأسهم: أقساط من رأسمال شركة مساهمة ،وتتحدد قيمتها داخل البورصة حسب العرض والطلب وحسب قيمة الأرباح التي تحققها الشركة المعنية.
41- الكثافة السكانية : يشير مفهوم الكثافة السكانية إلى العلاقة ما بين السكان ومساحة الأرض التي يقطنها هؤلاء السكان ، وتقاس الكثافة السكانية من خلال قسمة عدد السكان على مساحة الأرض ويعبر عنها بمجموع عدد الأشخاص في الهكتار الواحد أو في الكيلو متر مربع أو الميل المربع .
42- نمو السكان : هو اختلاف حجم السكان في هذا المجتمع عبر الفترات الزمنية المتباينة ويرتبط مفهوم النمو في السكان بمفهومي التضخم في السكان و أزمة السكان وكليهما مفاهيم لا تنفصل فكرة حركة السكان وتغيرها ، فإننا نلاحظ أن السكان في حركتهم وتغيرهم أما قد يسيروا في اتجاه عدم النمو نتيجة للنقصان في أعدادهم بفعل عوامل أخرى مثل الوفيات والهجرة وغيرها أو في اتجاه النمو نتيجة للزيادة في أعدادهم بفعل عوامل المواليد والهجرة أو غيرها فإن هذه الحركة بالزيادة أو النقصان في أعداد السكان وحجمهم تسمي تغيراً أو نمواً أو حركة وقد يكون النمو هائلاً مما يؤدي إلى تظخم في السكان
43- حجم السكان : هو عدد الأفراد في مكان معين وفي وقت محدد وإذا كان من الصعب معرفة حجم السكان علي مساحة من الأرض كبيرة نسبياً كما هو الحال اليوم فإنه من الملاحظ أن الإنسان لم يقف عاجزاً أمام هذه الصعوبة بل تغلب عليها بواسطة أساليب أستطاع أن يبتكرها من أجل معرفة حجم السكان عرفت بين المختصين باسم ” مصادر البيانات

معايير التفرقة بين الجغرافية السياسية و الجيوبولتيك

يعنى علم الجغرافيا السياسية بدراسة تأثير الجغرافيا (الخصائص الطبيعية البشرية) في السياسة.
ويتداخل هذا المفهوم مع الجيوبوليتيك: “علم سياسة الأرض”، أي دراسة تأثير السلوك السياسي في تغيير الأبعاد الجغرافية للدولة. وهو المفهوم الذي ابتدعته المدرسة الألمانية منذ بدء القرن العشرين وتطور فيما بين الحربين العالميتين.
1. تدرس الجغرافيا السياسية الإمكانات الجغرافية المتاحة للدولة، بينما الجيوبوليتيك تعنى بالبحث عن الاحتياجات التي تتطلبها هذه الدولة لتنمو حتى ولو كان وراء الحدود.
2. تشغل الجغرافيا السياسية نفسها بالواقع بينما تكرس الجيوبوليتيك أهدافها للمستقبل. من زحزحة الحدود إلى تزييف الخرائط
3. تنظر الجغرافيا السياسية إلى الدولة كوحدة إستاتيكية، بينما تعدها الجيوبوليتيك كائناً عضويا في حركة متطورة.
4. الجيوبوليتيك تجعل الجغرافيا في خدمة الدولة، بينما ترى الجغرافيا السياسية أنها صورة للدولة.
وهكذا رفع الجغرافيون شعار: “لا بد أن يفكر رجل الشارع جغرافياً وأن يفكر الساسة جيوبوليتيكياً”.
"
شارك المقالة:
9 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

مقالات عشوائية

كيف أنظف خزان الماء
كيفية ترتيب أثاث المنزل
كيفية تنظيف خشب المطبخ
كيفية تهوية المنزل
تنسيق الحدائق المنزلية
كيف أنظف الخشب
كيف أرتب غرفة الأطفال
ديدان البطن و أعراض الإصابة بها
النزيف الداخلي وأعراض حدوثه.
ما وظيفة المرارة
ما هي أسباب الغثيان.
أسباب مغص البطن وعلاجه
أعراض عصب المعدة وعلاجه
أعراض الإصابة بجرثومة المعدة وعلاجها
التعرض للرصاص خلال الحمل
التصنيفات تصفح المواضيع دليل الشركات الطبية
youtubbe twitter linkden facebook