ما هي عاصمة مدغشقر

الكاتب: رامي -
ما هي عاصمة مدغشقر
"محتويات المقال

معلومات عن مدغشقر
ما هي عاصمة مدغشقر
الاقتصاد في مدغشقر

عواصم البُلدان من أكبر مدن الدولة من حيث المساحة وعدد السكان؛ لذا تقدم الموسوعة مقالًا عن عاصمة مدغشقر؛ فعواصم البُلدان من أكثر مدن الدولة شهرةً محليًّا وخارجيًّا، وذلك لأن معظم المؤسسات الخدمية، والمناطق الهامة كسفارات الدول الأخرى، وقطاعات الأمن، وقصور الرئاسة تتواجد فيها؛ فحيوية هذه المناطق من تواجد هذه المؤسسات التي لها تأثير قوي على استقرار الأمن الداخلي في البلاد، والعلاقات الخارجية مع البلدان الأخرى، وتعد قارة إفريقيا هي ثاني قارات العالم من حيث المساحة، ومن أهم دول القارة الإفريقية هي مدغشقر، فهيا معًا نتعرف على عاصمة مدغشقر.

معلومات عن مدغشقر

تعد مدغشقر من أهم الدول التي تقع في قارة إفريقيا، وتبلغ مساحة هذه الدولة ما يقرب من 5.5 كيلو متر مربعًا من المياه، أما مساحة اليابسة فهي تُقدر بمقدار 582 كيلو متر مربعًا، ومن خلال هذه المساحة؛ احتلت مدغشقر رقم 47 على مستوى العالم؛ لأن مجموع مساحتها الكلية ما يقرب من 588 كيلو متر مربعًا، ويبلغ عدد سكان هذه الدولة ما يقرب من 22 مليون، و 600 ألف نسمة، وقد استقلت دولة مدغشقر في عام 1960 م، بعدما كانت محتلة من فرنسا، وتبلغ كثافة هذه الدولة السكانية 39 نسمة لكلكيلو متر مربعًا.

ما هي عاصمة مدغشقر

مدينة أنتاناناريفو هي عاصمة دولة مدغشقر، وتُعتبر هذه المدينة أكبر المدن في مدغشقر من حيث عدد السكان؛ فيبلغ عدد سكانية ما يُقارب من مليون، و300ألف نسمةً؛ كما أن هذه النسبة تُقدر ب 10% من سكان دولة مدغشقر ككلٍّ، ولعل السر في ارتفاع هذه النسبة السكانية في العاصمة، هو أن الناس يعتقدون أن فرص العمل متوفرة بشكل أفضل في المدينة؛ مما يُتيح حياةً أكثر سهولة، وتشتمل المدينة على 18 مجموعة عرقية مختلفة، كما أن الكثير من السكان الريفيون يُسافرون إليها بحثًا عن فرص للعمل،ولما زادت الكتلة السكانية في العاصمة؛ بدأت المساحة تقل، وذلك نظرًا للتوسعات السكانية، وذلك أدى إلى ظهور الفقر، والبطالة، والجريمة، وتُعتبر المركز الرئيسي في مجالات الحياة السياسية، والاجتماعية، والثقافية، وغيرها.

الاقتصاد في مدغشقر

يُعتبر أساس الاقتصاد في مدغشقر هي الزراعة، فمعظم الدخل القومي للبلاد من بيع الحاصلات الزراعية، كما أن تصدير البُن، وقصب السكر، والقرنفل، والمنتجات الحيوانية من العوامل المهمة في اقتصاد البلاد، كما أن السياحة كانت منذ فترة تُدر الكثير من الدخل بسبب التنوع البيولوجي، ولكنه انعدم الآن وذلك لرهبة السياح من السياحة في مناطق غير آمنة كمدغشقر."
شارك المقالة:
8 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook