ما هو الخفاش وكيف يتكاثر

الكاتب: رامي -
ما هو الخفاش وكيف يتكاثر
محتويات المقال

ما هو الخفاش وكيف يتكاثر وما هي انواعه
أنواع الخفاش
صفات الخفاش الجسمانية
تكاثر الخفاش

ما هو الخفاش وكيف يتكاثر ، طائر الخفاش هو حيوان من فصيلة الثدييات، ويعتبر الحيوان الوحيد الذي يمتلك القدرة على الطيران، ينتشر هذا الخفاش في جميع أنحاء العالم، ما عدا القليل من المناطق مثل قارة أنتاركتيكا المتجمدة، وبعض المناطق المحيطة بالقطب الشمالي، هناك العديد من أنواع الخفافيش حيث يبلغ عددها حوالي 1200 نوع، ومنها بعض الأنواع الضخمة للغاية توجد في الكثير من الأماكن، وفيالمقال التالي خلال الموسوعة نتعرف على المزيد من المعلومات عن الخفاش.

ما هو الخفاش وكيف يتكاثر وما هي انواعه
الخفاش نوع من أنواع الحيوانات التي تتميز بقدرتها على الطيران، وهناك العديد من أنواع الخفافيش الموجودة حول العالم، فهو يعتبر منتشر في جميع أنحاء العالم، فيصل عدد أنواعه حوالي 1200 نوع، ومن بين هذه الأنواع بعض الأنواع ضخمة الحجم بشكل كبير تنتشر في عدةأماكن، وتختلف الأنواع تبعًا لاختلاف طريقتها في الحصول على الغذاء، فهناك بعض الأنواع التي تتغذى على الثمار وصيد الحشرات، والبعض يتغذى على رحيق الأزهار، والنوع الآخر يتغذى على دم الحيوانات.
يبدأ نشاط الخفافيش بحلول الليل والظلام، فهي تستطيع تحديد الأماكن في الليل وتميز قدرة عالية معتمد في هذا الأمر على جهاز التوجيه الصوتي الطبيعي الذي منحه الله سبحانه وتعالى إياه، فهو يشبه ألة السونار في قدرتها على تحيد الأماكن من خلال إصدار ترددات موجية فوق صوتية.
ويتكاثر الخفاش عن طريق الولادة، ويعتبر النوع الوحيد من الثدييات التي يتغذى على الدماء.
تفضل الخفافيش بشكل عام أن تسكن في الأشجار والكهوف المظلمة، وفي المناجم، واسطبلات الحيوانات، والسبب في ذلك يعود إلى أن يريدون حماية أنفسهم من العالم الخارجي ومن الافتراس، ومن أجل توفير بيئة أمنه لأطفالهم.
أنواع الخفاش

تنقسم أنواع الخفافيش الموجودة حول العالم إلى قسمين وهما :

النوع الكبير:  يصل وزنه إلى كيلو جرام، وينتشر هذا النوع من الخفافيش في أفريقيا، وأوراسيا، ويتغذى هذا النوع من الخفافيش على رحيق الأزهار ثمارها.
النوع الصغير: يعتبر هذا النوع من الخفافيش هو الأكثر شيوعًا ويتغذى على الدماء والحشرات، وهو النوع المنتشر في جميع بلدان العالم.
صفات الخفاش الجسمانية
الخفافيش تختلف من نوع لأخر في صفاتها، حيث يختلف ملمس الخفاش ولونه، كما يختلف شكل الوجه، أيضًا تختلف في شكل الأجنحة وطولها وقدرتها على الطيران، تمتاز الخفافيش بوجود زيل وغشاء يقوم بالربط بين القدمين، ويساعدها هذا الأمر في تسهيل عملية البحث والوصول إلى الطعام، كما يساعد في تسهيل عملية الطيران.
تستطيع الخفافيش أن تتعلق على الأشجار، وتتسلق الحوائط والجدران، كما أن تمتلك القدرة العالية على الطيران لمسافات طويلة للغاية تصل إلى حوالي 50 كيلو متر من أجل البحث عنالطعام في الليل.
وفي وجود النهار تنام الخفافيش وتعتبره وقت استراحتها حتى يأتي الليل، وتنام وهي معلقة رأسها على الأشجار، أو معلقة على الأسقف، حيث تستعين بمخالبها من أجل التشبث.
تكاثر الخفاش
تختلف فترة الحمل للخفاش تبعًا لطوله، فكلما زاد طول الخفاش كلما زادت مدة الحمل، فتتراوح مدة الحمل من خفاش لأخر من 40 يومًا إلى 6 أشهر، تضع أنثى الخفاش البالغة مولود واحد فقطخلال العام في الغالب، ولكن هناك بعض الأنواع تضع مولودين لأربعة.
أثناء الولادة تقوم الأنثى بالتعلق رأسًا على عقب وقت ولادتها وعندما يبدأ الجنين في السقوط من رحمها تبدأ في التقاطه بأحد جناحيها.
تقوم أنثى الخفاش برعاية صغيرها، لمدة تبدأ من شهرين إلى 6 أشهر متتالية، ويقوم الصغيربالتعلق بأمه مستخدمًا في ذلك مخالبه.
يبدأ في الخروج معها في جولات لتعلم الصيد والبحث عن الطعام وذلك عندما يصبح لديه القدرة على الطيران، وذلك خلال 30 يوم أو 60 يوم من ولادته.
تعيش الأسرة المكونة من الأم والأب والصغار في مكان واحد، ويساعد الأب الأم في تربية صغارهم.

المصدر: 1.
شارك المقالة:
4 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook