ماهي طريقة تعويد الطفل على النوم بمفرده

الكاتب: وسام ونوس -
ماهي طريقة تعويد الطفل على النوم بمفرده

 

 

ماهي طريقة تعويد الطفل على النوم بمفرده

 

يُمكن اتّباع بعض الاستراتيجيّات التي تُساعد على تعويد الطفل على النوم بمفرده، ومنها:

  • تحديد وقت النوم: يُساعد ضبط وقت نوم الطفل، ووضعه على سريره في ذات الوقت يومياً على ضبط ساعته الداخليّة، الأمر الذي يؤدي إلى إمكانيّة تنبؤ وقت شعوره بالنعاس.
  • اتباع روتين محدد: يُمكن اتّباع بعض العادات كل ليلة والقيام بها؛ لتنبيه الطفل بأن وقت النوم قد حان، فمثلاً يُمكن القيام بثلاثة، أو أربعة أنشطة هادئة يومياً في ذات الوقت، مثل: الاستحمام، أو قراءة قصة، أو الغناء الهادئ للطفل، أو احتضانه، ثم إخباره بالذهاب إلى سريره للنوم.

 

الابتعاد بشكل تدريجي عن سرير الطفل

يُنصح بالانتقال إلى الجلوس على كرسيّ بجانب الطفل في غرفته بدلاً من الجلوس على السرير، أو الاستلقاء بجانبه، والبدء في قراءة كتاب مثلاً؛ لطمأنته بطريقة لطيفة، ويُراعى تحريك الكرسيّ ببطء وبشكل تدريجيّ بعيداً عن سريره، وإضافة فترات استراحة للابتعاد عنه؛ كالذهاب إلى الحمام، وغيرها من الأمور؛ لتعويده على الغياب القصير للأهل، وبعد ذلك يتم وضع الكرسيّ خارج الباب، وانتظاره حتى ينام، ويُراعى اتّباع الحزم والشدة مع الطفل في حال خروجه من سريره.

 

التعامل مع بكاء الطفل

تتميّز مرحلة الطفولة بأنها مليئة بالعاطفة، فمثلاً يُعتبر بكاء الطفل من المشاعر الحقيقيّة التي يتم التعبير فيها عن النفس، وتستوجب التعامل معها بشكل سليم، فعند بكاء الطفل عند تعليمه النوم وحده يجب التجاوب معه بطريقة تُشعره بالرضا؛ كالتواجد بمكان قريب منه عند ذهابه للنوم، وإخباره كل ليلة أنه ليس وحيداً، أو الجلوس إلى جانبه لفترة معينة حتى يتأكد من أنه بأمان في غرفته، وبالمُقابل على الوالدين عدم القلق، أو الانزعاج نتيجة بكاء الطفل فهو في أمان بغرفته، وبكاؤه لا يُغير حقيقة أن والديه بالقرب منه.

 

كسر عادة نوم الطفل في سرير والديه

يُمكن مساعدة الطفل على ترك عادة النوم في سرير والديه ليلاً من خلال اتّباع النصائح الآتية:

  • شرح الموضوع للطفل، وإخباره بمرح بأنه سينام في سريره من الآن فصاعداً.
  • إرجاع الطفل إلى سريره في حال خرج من غرفته، وإشعاره بالأمان، وترك الغرفة، ويُراعى تجنب إعطائه المزيد من الاهتمام، أو السماح له بتأخير العودة إلى السرير.
  • تعليمه كيفيّة التصرف في حال استيقاظه في منتصف الليل؛ كتشجيعه مثلاً على عناق دمية محشوة، والعودة إلى النوم بمفرده.
  • مكافأته على بقائه في سريره ليلاً؛ كمدحه شفوياً في الصباح، وإضافة ملصق تحفيزيّ على سريره آخر الليل، وغيرها من المُكافآت المُمكنة.

 

شارك المقالة:
34 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

مقالات عشوائية

أهم العمليات الجراحية لتخفيف الوزن
ما هو أفضل رجيم صحي
ماهي فوائد خل التفاح للرجيم
أهم العمليات الجراحية لتخفيف الوزن
ماهي فوائد الكمثرى للرجيم
أسرع طريقة لتخفيف الوزن في أسبوع طبيعياً
ماهي طريقة التخسيس بدون رجيم
ماهي فوائد بذور الكرفس للتخسيس
ماهي فوائد زهرة البابونج للتخسيس
ماهي ضرورة وجبة العشاء أثناء الرجيم
ماهي فوائد الجوافة للرجيم
ماهي فوائد البيض المسلوق للتخسيس
ماهي خطوات الرجيم الناجح
ماهي أفضل طرق التخسيس بدون رجيم
ماهي الطريقة كي أحافظ على رشاقتي بعد الرجيم
التصنيفات تصفح المواضيع دليل الشركات الطبية
youtubbe twitter linkden facebook