كيفية اداء صلاة التراويح بالتفصيل

الكاتب: رامي -
كيفية اداء صلاة التراويح بالتفصيل
محتويات المقال

كيفية اداء صلاة التراويح بالتفصيل
عدد ركعات صلاة التراويح
فضل صلاة التراويح
تعلم صلاة التراويح

في الفقرات التالية نعرض لكم كيفية اداء صلاة التراويح بالتفصيل وبالخطوات، بالإضافة إلى توضيح فضلها، تعد تلك الصلاة من ضمن الصلوات النافلة التي يقوم بها عباد الله من المسلمين تقرباً للمولى عز وجل وطاعة له، كما أنها من العبادات التي كان يقوم بها رسول الله صلى الله عليه وسلم في حياته، وحث المسلمين على فعلها، وقد قال عليه الصلاة والسلام في أحاديثه الشريفة “مَن قامَ رَمضانَ إيمانًا واحتسابًا غُفِرَ له ما تَقدَّمَ مِن ذَنبِه”، ولكن هناك الكثير من الناس لا يعرفون كيفية صلاتها، ولهذا سنعرض لكم من خلال مقال موسوعة التالي فضل صلاة التراويح وطريقة صلاتها.

كيفية اداء صلاة التراويح بالتفصيل
عدد ركعات صلاة التراويح

قال علماء الدين أن عدد الركعات في صلاة التراويح غير محدود، وذلك لأن رسول الله صلى الله عليه وسلم حث الناس على قيام شهر رمضان، ولكن لم يفرض عليهم عدد ركعات معين، فيمكن للعبد صلاة عشرين ركعة، ولكن يجب أن يختم صلاته بثلاث ركعات وتر، كما يمكن أن يصلي عشر ركعات، وبختمهم بالوتر أيضاً، ومن الأفضل هو الاقتداء بسنة رسول الله صلى الله عليه وسلم، وصلاة ثمان ركعات، ومن ثم ختامهم بالوتر، وقد كان عليه الصلاة والسلام يزيد في صلاة قيام الليل أيضاً، مع وجوب استحضار النية، والخشوع لله عز وجل بالعقل والقلب والبدن، فطمأنينة القلب والنفس شيء أساسي عند أداء الصلاة والتعبد لله عز وجل.

وقد قالت السيدة عائشة رضى الله عنها وأرضاها “كان رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ يزيدُ في رمضانَ، ولا في غيرِه، على إحدى عشرةَ ركعةً، يصلي أربعاً فلا تسألْ عن حُسنهنَّ وطولهنَّ، ثمّ يصلي أربعاً فلا تسألْ عن حُسنهنَّ وطولهنَّ، ثم يصلِّي ثلاثاً”، ومن الجدير بالذكر أنه من المستحب الجلوس والسكينة بعد أداء اربع ركعات.

فضل صلاة التراويح
صلاة التراويح من العبادات التي تقرب العبد لربه.
كما أنها سنة أخذناها عن رسول الله صلى الله عليه وسلم، وقد فاز من اتبع سنته وهديه.
وصلاة التراويح من أعظم الأعمال التي يقوم بها الصالحين.
كما أن الصلاة والسجود لله عز وجل يقربانا من المولى سبحانه وتعالى، والدعاء في سجود الصلاة مستجاب.
وصيام صلاة التراويح كاملة يُكتب في أجر المؤمن قيام ليلة كاملة.
ويقوم المسلم بالكثير من العبادات في هذه الصلاة، مثل قراءة القرآن، والدعاء للمولى عز وجل، وتسبيحه.
صلاة التراويح في ليلة القدر يُكتب أجر المؤمن أكثر من أجر قيام ألف شهر.
تعلم صلاة التراويح
تُصلى التراويح ركعتين، ثم يسلم المُصلي، ويصلي ركعتين ويسلم، إلى أن يصل إلى ثمان ركعات، وهذا وفق قول رسول الله صلى الله عليه وسلم “صلاةُ الليلِ مَثْنى مَثْنى، فإذا رأيتَ أنَّ الصبحَ يُدركُك فأَوتِرْ بواحدةٍ. فقيل لابنِ عمرَ: ما مَثْنَى مَثْنَى؟ قال: أن تُسلِّمَ في كلِّ ركعتَينِ”.
ومن أهم الأشياء في الصلاة هي النية بالقلب، واستقبال القبلة، ثم يقوم المسلم برفع يديه نحو أذنيه، ويكبر.
ومن ثم يقوم المُصلي بقراءة دعاء الاستفتاح، ثم قراءة سورة الفاتحة، وبعد الانتهاء من الفاتحة يقرأ المُصلي ما تيسر من كتاب القرآن الكريم.
ومن ثم يركع المصلي، ويقول في ركوعه “سبحان الله” ثلاث مرات، ومن ثم يرفع من الركوع ويقول “سمع الله لمن حمد”.
ومن ثم يسجد المصلي ويقول في سجوده “سبحان ربي الأعلى” ثلاث مرات، ومن المستحب أن يدعو المُصلي في وقت سجوده بما شاء، لان في السجود يكون العبد قريباً من الله عز وجل.
ومن ثم يقوم المصلي بالرفع من السجود ويقول وهو جالس ” رب اغفر لي”، ومن ثم يسجد مرة أخرى ويقول “سبحان ربي الأعلى” ثلاث مرات”، ثم يقوم من السجود إلى أداء الركعة الثانية.
ويقف المصلي في الركعة الثانية بدون قول دعاء الاستفتاح، ويكرر ما فعله في الركعة الأولى، ومع نهاية الركعة الثانية يجلس المصلي في تواضع وسكينة ويقول التشهد وهو “التَّحِيّاتُ للهِ، والصَّلَواتُ والطَّيِّباتُ، السَّلامُ عليكَ أيُّها النبيُّ، ورحمةُ اللهِ وبَرَكاتُهُ، السَّلامُ عَلَينا وعلى عِبادِ الله الصّالِحين، أشْهدُ أن لا إله إلا الله، وأشْهدُ أنّ مُحمّداً عبدُهُ ورَسولُهُ، اللّهُمّ صلِّ على مُحمَّدٍ وعلى آلِ مُحمَّدٍ، كما صلَّيْتَ على إبراهيمَ وعلى آل إبراهيمَ، إنَّكَ حَميدٌ مَجيدٌ، اللَّهُمَّ بارِك على محمّدٍ وعلى آل محمَّدٍ، كما بارَكْتَ على إبراهيمَ وآلِ إبراهيمَ، إنَّكَ حَميدٌ مَجيدٌ”.
ومن ثم يقوم المصلي بالتسليم على اليمين وعلى اليسار وهو يقول “السلام عليكم ورحمة الله وبركاته”.
شارك المقالة:
1 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook