عندما يُتخذ الغائط شكلاً للتمويه

الكاتب: رامي -
عندما يُتخذ الغائط شكلاً للتمويه
إن إحدى الطرق المفيدة في الطبيعة لكي لا يصير حيوان لقمة سائغة لفريسته هي أن يبدو على هيئة شيء ليست له قيمة غذائية، والأفضل من ذلك أن يكون طعمُ هذا الشيء مقززاً. ويُطلق على هذا الشكل المعقد من الدفاع عن النفس اسم ‘التنكر’ Masquerade. ويقول خبير آليات التنكر الدكتور جون سكيلهورن John Skelhorn من جامعة نيوكاسل Newcastle University، إن التنكر يختلف عن التمويه القائم على التخفي. لنأخذ مثلا ‘ضفدع روث الطيور’ ثيلوديرما أسبيروم Theloderma asperum الذي يعيش في جنوب شرق آسيا. وقد تلاحظه الحيوانات المفترسة، مثلالثعابين والطيور، بسهولة عندما يجلس القرفصاء على ورقة شجر، لكنها تخطئ في التعرف عليه عندما يبدو على شكل فضلات الطيور فتعف عنه وتمضي في سبيلها. ويقول سكيلهورن: “فضلات الطيور مثالية للتنكر لأنها شائعة جداً في البيئة”، مضيفاً أن الوضعية غالباً ما تكون جزءاً من الخدعة: “عندما أمسكت بأحد هذه الضفادع الصغيرة، لملم أطرافه بشكل مقنع جداً. فقد قلَّد حتى التقزّح اللوني الطفيف الذي يكسو البراز”.
شارك المقالة:
9 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

مقالات عشوائية

ما فوائد السواك للأسنان
ماهو سبب البقع البيضاء على اللثة
ماهي أهمية الأسنان وطرق المحافظة عليها
ماهي فوائد الفراولة للأسنان
ماهي فوائد زبدة الشيا للشفاه
ماهي طرق العناية بالفم والأسنان
ماهي فوائد تنظيف الأسنان بالخيط
ماهي فوائد تنظيف الأسنان بالفرشاة والسواك
ماهي فوائد ورق الزيتون للأسنان
ماهي أسباب ظهور حبوب في آخر اللسان
هل إزالة الجير من الأسنان مؤلم
كيف تصنع معجون أسنان بنفسك
ماهي فوائد تنظيف الأسنان
أقوى علاج الفطريات في الفم
ما فوائد المضمضة بزيت الزيتون
التصنيفات تصفح المواضيع دليل الشركات الطبية
youtubbe twitter linkden facebook