تناول الفطر أثناء الحمل آمن أم غير آمن؟

الكاتب: رامي -
تناول الفطر أثناء الحمل آمن أم غير آمن؟
الفطر هو مصدر قوي للعديد من العناصر الغذائية الحيوية. تابعي القراءة لمعرفة المزيد حول الفوائد والمخاطر المرتبطة بتناوله أثناء الحمل.

إن تناول الغذاء الصحيح أمرًا ضروريًا أثناء الحمل. لكن قد يكون هذا صعبًا حيث يتم تلقين العديد من النساء الحوامل بالأساطير والحكم التقليدية مع كل وجبة. من بين الأطعمة التي تتوجس منها معظم الأمهات هي الفطر. يقول البعض إن الفطر مثالي للتناول أثناء الحمل والبعض الآخر يقول إنه يشكل خطراً على صحة الأم. دعونا نرى ما إذا كان هناك أي أساس من الصحة لهذا الجدل.


هل تناول الفطر أثناء الحمل آمن وصحي؟

الفطر أو عيش الغراب هو الفطريات الصالحة للأكل. وهو مصدر منخفض السعرات الحرارية للبروتين والألياف عالية الجودة. قد يوفر مائة جرام من الفطر الأبيض حوالي 22 سعرة حرارية. كما أنه يحتوي على الفيتامينات والمعادن والعناصر النزرة بكميات كبيرةمما يجعله غني بالمغذيات، لكن بعض أنواع الفطر الصالح للأكل قد يسبب للأشخاص الذين يعانون من الحساسية آثارًا جانبية. يمكن أن تؤدي حساسية الفطر إلى آثار جانبية مهددة للحياة عند تناوله.

قد يؤدي الفطر البري إلى مشاكل في المعدة مثل الغثيان والقيء والإسهال في نسبة صغيرة من الأفراد. لذلك، إذا كنت ترغبين في تناول الفطر، فأنت بحاجة إلى توخي الحذر الشديد حيث توجد احتمالية لحدوث آثار جانبية أثناء الحمل. أما إذا كنت لا تعانين من مشاكل جسدية بعد تناوله، يمكنك الاستمرار في الاستمتاع به وجني فوائده الصحية، لكن بإعتدال.

إذن، ما الفطر الآمن أثناء الحمل؟ هيا نكتشف!

الفطر الآمن أثناء الحمل

إذا كنت تتناولين الفطر قبل الحمل ولم تعانين من أي آثار جانبية أثناء الحمل، فمن الآمن الاستمرار في تناوله. عادةً ما يكون الفطر المتوفر بشكل شائع مثل فطر الأويستر والكريميني والفطر الأبيض الذي لا يحتوي على علامات التلف آمنًا أثناء الحمل. فطر الشيتاكي والفطر المستخدم في المكملات الطبية ومنتجات الفطر المجمدة والمعالجة خلال فترة صلاحيتها تكون أيضًا آمنة أثناء الحمل.



الشيء الذي يجب أن تتذكريه هو أنه يجب عليك شراء الفطر الذي يبدو طازجًا ونظيفًا بدون كدمات. أيضاً، لا تأكلي الفطر النيء. قومي بطهيه بعد غسله جيدًا. سيمنع ذلك الفطريات والجراثيم الضارة من مهاجمة جهازك الهضمي. لكن إذا كنت لا تزالين تعتقدين أن تناول الفطر قد يسبب لك المشاكل أثناء الحمل، إما توقفي عن تناوله أو قومي بطهيه وتناوله بكميات قليلة. وبعد تناوله، لاحظي كيف يستجيب جسمك. إذا عانيت من ردود فعل تحسسية، اطلبي العناية الطبية على الفور وتجنبي تناول الفطر في المستقبل.

الآن بعد أن قد عرفت أن بعض أنواع الفطر آمنة أثناء الحمل، يجب أن تعلمي أيضًا أن هناك فطر طبي والذي هو مفيد جدًا لجسم الإنسان. دعينا نلقي نظرة على ما هو الفطر الطبي.

ما هو الفطر الطبي؟

في حين أن معظم أنواع الفطر الآمن تم إثبات خصائصها المناعية والمضادة للسرطان، فإن بعض أنواع الفطر الطبي هي مضاد قوي للأكسدة، ولها أيضًا قدرات مضادة لارتفاع ضغط الدم وحماية الكبد وخفض الكوليسترول. تعتبر الكثير من شركات الأدوية أن الفطر الطبي مصدر ضروري للخصائص الطبية الحيوية التي قد تفيد النساء الحوامل أيضًا. لكن يوصى دائمًا باستشارة طبيبهن أو أخصائي التغذية قبل تناول هذا الفطر الطبي. بعض الأمثلة على الفطر الطبي هي فطر الشيتاكي وفطر ذيل الديك الرومي والمايتاكي وفطر ريشي.

كما ذكرنا سابقًا، بعض أنواع الفطر غير آمنة للنساء الحوامل. تابعي القراءة لمعرفة ما هو الفطر الغير آمن أثناء الحمل.


الفطر الغير آمن أثناء الحمل

في حين أن معظم أنواع الفطر آمنة أثناء الحمل، يجب أن تضعي في اعتبارك أنه من الضروري تجنب بعض الأنواع. فيما يلي بعض أنواع الفطر غير الآمنة.

الفطر النيء

الفطر غير قابل للهضم بشكل كبير إذا تم تناوله نيئًا بسبب جدران خلاياه الصلبة. لجعل عناصره الغذائية متاحة حيوياً للبشر، يجب طهي الفطر جيدًا قبل تناوله. يمكن إزالة بعض السموم ومسببات السرطان الموجودة في الفطر عن طريق الطهي. لذلك يُنصح بطهي الفطر جيدًا قبل تناوله أثناء الحمل وفي الأوقات الأخرى أيضًا.

الفطر البري

يمكن للفطر البري الذي يتم جمعه من البرية أن يسبب مشاكل. يمكن أن يؤدي تناول الفطر غير الآمن أو السام أيضًا إلى الوفاة. لذلك، من الأفضل تجنب الفطر البري أثناء الحمل.

إذا كنت من ضمن المحظوظات اللاتي يمكنهن تناول أنواع من الفطر بإنتظام أثناء الحمل، فستريدين معرفة فوائده الصحية وقيمته الغذائية. تابعي القراءة لمعرفة المزيد.


القيمة الغذائية للفطر

يتكون الفطر من عناصر غذائية أساسية في الحمل. فيما يلي العناصر الغذائية الموجودة في 100 جرام من الفطر الأبيض.

الطاقة- 27.49 سعرة حرارية
البروتين – 3.68 جرام
الكربوهيدرات – 1.98 جرام
الكالسيوم – 18.38 مجم
حديد – 0.29 مجم
مغنيسيوم – 18.3 مجم
الفوسفور – 87.11 مجم
البوتاسيوم – 318 مجم
الصوديوم – 7.72 مجم
زنك – 0.17 مجم
النحاس – 0.09 ميكروغرام
فيتامين د – 0.2 مجم
حمض الفوليك – 8.28 ميكروجرام من DFE
نياسين – 0.68 مجم
المصدر – IFCT 2017، ICMR
فوائد الفطر أثناء الحمل

الشيء الجيد في الفطر هو أنه يضيف إلى الأطعمة مذاقًا طيبًا مع إضافة كميات صغيرة جدًا من الدهون أو السعرات الحرارية أو الكربوهيدرات. وهو يعتبر غني بالعناصر الغذائية الضرورية للحمل. فيما يلي بعض من فوائده.

مصدر جيد لعناصر فيتامين ب

يعتبر الفطر مصدرًا طبيعيًا للعديد من مكونات فيتامين ب المركب مثل الريبوفلافين (ب 2) والثيامين (ب 1) والنياسين (ب 3) وحمض البانتوثنيك (ب 5). لهذه المكونات فوائد عديدة للأم والطفل. الريبوفلافين ضروري لنمو الأعصاب وصحة الجلد وجودةالبصر وتنمية العظام والعضلات القوية. يساعد النياسين في الحفاظ على مستويات الكوليسترول وهو مفيد جدًا لصحة القلب والدورة الدموية لكل من الأم والجنين. الثيامين مسؤول عن نمو دماغ الطفل، كما أنه يعزز طاقتك ويساعدك في التعامل من التعب والذي هي مشكلة شائعة أثناء الحمل. يمنع حمض البانتوثنيك اضطرابات الجهاز الهضمي من خلال المساعدة في حرق الطعام في الجسم.

يقوي العضلات ويساعد على الهضم

يعتبر الفطر مصدرًا نباتيًا أساسيًا للبروتين وهو ضروري لتطور المشيمة ونظام دعم الجنين في الرحم. يحتوي الفطر أيضًا على نسبة عالية من الألياف التي تعزز حركات الأمعاء المنتظمة. تعتبر الألياف غير القابلة للذوبان ضرورية لعملية الهضم السليمة، والألياف القابلة للذوبان تعمل على تنظيم امتصاص السكر في الدم وتساعد في الحفاظ على ضغط الدم ومستويات الكوليسترول أيضًا.


مضادات الأكسدة والعناصر النزرة

تساعد مضادات الأكسدة الموجودة في الفطر في تعزيز جهاز المناعة وتساعد في الحفاظ على صحتك وتجنب الأمراض أثناء الحمل. يحتوي الفطر أيضًا على البوتاسيوم والزنك وهما عنصران أساسيان لنمو طفلك وتطوره بشكل صحيح.

الاحتياطات اللازم اتخاذها عند تناول الفطر

بعد التأكد من أن جسمك يمكنه تقبل الفطر، وحصولك على نوع آمن من الفطر لتناوله في وجبتك التالية، فيجب عليك اتباع هذه الاحتياطات اللازمة لضمان حصولك على الكثير من الفوائد الصحية. فيما يلي بعض النقاط الهامة:

يجب شراء الفطر الطازج وتناوله طازجًا.
تجنبي تناوله نيئاً.
يجب أن يكون خاليًا من الكدمات وبقع التسوس.
يجب غسله وطهيه جيدًا.
تجنبي الفطر المعالج أو المعلب قدر الإمكان، ولكن إذا كنت تريدين تناوله، تناوليه بكمية قليلة قبل انتهاء الصلاحية.
إذا كنت غير أكيدة من تناول الفطر، فتناولي كمية صغيرة وانتظري لبعض الوقت. إذا كان هناك أي آثار جانبية، تجنبي تناوله بعد ذلك. إذا كانت أعراض الحساسية شديدة أو تبدو مقلقة، اتصلي بطبيبك أو استشريه على الفور.
عند تناول الفطر الطبي، كوني حذرة وقومي بمراقبة صحتك. بهذه الطريقة، يمكن التعامل مع أي حساسية أو آثار جانبية في بدايتها.
الحمل ليس أفضل وقت للمغامرة وتجربة الأطعمة الغريبة. تجنبي تناول الفطر البري أثناء الحمل.

قد يوفر الفطر العديد من العناصر الغذائية الأساسية للمرأة الحامل. استمتعي بتناوله أثناء الحمل مع مراعاة الاحتياطات والاعتبارات اللازمة المذكورة أعلاه. حاولي ألا تجربين في طعامك في هذه المرحلة، حيث يحتاج جسمك إلى الكثير من العناصر الغذائية أكثر من ذي قبل، فابتعدي عن الأنواع البرية. إذا كانت لديك أي مخاوف بشأن تناول الفطر بالنسبة إلى حالتك الصحية الحالية، فيجب عليك طلب المشورة الطبية قبل إدخال الفطر في نظامك الغذائي أثناء الحمل.

اخلاء المسؤولية: المعلومات الواردة في هذه المقالة هي مجرد دليل للأغراض التعليمية فقط ولا ينبغي تفسيرها على أنها بديل عن المشورة من أخصائي طبي أو مقدم الرعاية الصحية.

شارك المقالة:
4 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

مقالات عشوائية

كيف أجهض في الشهر الرابع؟
كيف أعالج اختلاف حجم الثدي؟
ماذا افعل لزيادة الدورة الشهرية بعد استخدامي حبوب منع حمل وأدى إلى قِلتها ل٤ شهور بعد توقفي عن الحبوب؟
هل علاج نشاط الغدة الدرقية يساعد على تكبير الثدي؟
ما سبب ملوحة اللبن في ثدي واحد مع الاعتبار هذا الثدي كان يرفضه الطفل من بداية الولادة؟
هل النزيف بعد الجماع وألم أسفل البطن يعني تحرك اللولب؟
هل هناك أي تأثيرات لدواء مينوكسيديل على الحمل والرضاعة؟
ما أسباب حدوث الدورة الشهرية مرتين بالشهر لعمر٤٠ سنة؟
هل انفجار الرحم يسبب تأخر الحمل؟
ما سبب الوخز في المهبل؟
ما هو العلاج الطبيعي لوقف نزيف الدورة؟
ما هو الوقت الصحيح للتبويض؟
التصنيفات تصفح المواضيع دليل الشركات الطبية
youtubbe twitter linkden facebook