الفحص بالموجات فوق الصوتية للحوامل في الأسبوع السادس: الإجراء، والتشوهات والمزيد

الكاتب: رامي -
الفحص بالموجات فوق الصوتية للحوامل في الأسبوع السادس: الإجراء، والتشوهات والمزيد
تنقلب الحياة رأسًا على عقب عندما تصبح المرأة حاملًا، ليس فقط للأم الحامل نفسها، بل لجميع من حولها أيضًا. قد تبدو الأمور جميعها محيرة خلال الأسابيع القليلة الأولى، ومن المحتمل أن تقضين معظم وقتك في حالة من الحيرة.

لكي تطمئن الأم الحامل ولمساعدة الأطباء على تقييم تقدم الحمل، تُستخدم اختبارات الموجات فوق الصوتية عند ستة أسابيع من الحمل. الفحص بالموجات فوق الصوتية إجراء غير مؤلم وغير ضار، ويمكن استخدامه للحصول على صور للجنين الذي ينمو في رحم الأم في الوقت المناسب. تُستخدم الموجات الصوتية عالية التردد في الحصول على صور للجنين، ويحدث الاختبار إما باستخدام جهاز يشبه الماسح الضوئي البلاستيكي على بطنك أو عن طريق إدخال عصا طويلة تصدر صوتًا في المهبل. يعد الفحص بالموجات فوق الصوتية مفيدًا للغاية للطبيب، وذلك لأنه يساعد الطبيب في اكتشاف العيوب وعمر الحمل وحتى موعد الوضع، وذلك في الحالات المتقدمة.


أسباب إجراء فحص بالموجات فوق الصوتية في الأسبوع السادس

توجد عدة أسباب لإجراء الفحص في مثل هذه الفترة المبكرة:

يمكن إجراء ذلك لاستبعاد الحمل خارج الرحم، والتأكيد من وجود كيس الحمل داخل الرحم.
كما أنه يُجرى للتحقق مما إذا كان قلب الطفل ينبض أم لا.
ويمكن إجرائه لحساب عدد أسابيع الحمل أو فترة الحمل.
كما يمكن اكتشاف أي نزيف أو متابعة الأعضاء الداخلية.
يمكنك معرفة ما إذا كنتِ حاملاً في توأمان أو حملاً منفردًا.
كما يُجرى الفحص للتأكد من احتمالية وجود حمل من عدمه.
ما الاستعدادات المطلوبة لفحص حمل ستة أسابيع؟

لا يتطلب الاستعداد لإجراء الفحص بالموجات فوق الصوتية وجود أي إجراءات جذرية على الإطلاق. سينصحك الفني بشرب الكثير من الماء مسبقًا. يحدث ذلك لأنه من الضروري أن تكون المثانة ممتلئة حتى يحصل الفني على صور واضحة للجنين. يجب أن تكون الأعضاء التناسلية مرئية بوضوح، لذلك ينبغي شرب الكثير من الماء. يُنصح بشرب أربعة أو خمسة أكواب من الماء قبل ساعة تقريبًا من الفحص المُقرر بحيث تكون المثانة ممتلئة في الوقت المناسب أيضًا، يمكن التبول بعد اكتمال الفحص فقط.

ما هو الوقت المُستغرق لإجراء فحص لموجات فوق الصوتية في الأسبوع السادس؟

لا تستغرق عملية الفحص الكثير من الوقت. عادة ما تنتهي العملية بأكملها في غضون بضع دقائق، ولن يستمر الوقت إلى أكثر من نصف ساعة على أي حال.

كيف يتم الفحص؟

يُطلب من الأم الحامل أن تستلقي على ظهرها على السرير، ويتم دهن بطنها مبدئيًا بالهلام. يتم الضغط على مجس بلاستيكي أعلى بطنها ضغطًا ثابتًا، وتظهر الصور الناتجة على جهاز الكمبيوتر الخاص بالفني. تساعد جودة الصور التي يتم الحصول عليها في تحديد ما إذا كانت هناك حاجة إلى إجراء فحص بالموجات فوق الصوتية عبر المهبل أم لا.



إذا كان الفحص بالموجات فوق الصوتية عبر المهبل ضروريًا للحصول على رؤية واضحة، فسيتم إجراء ذلك في الوقت أيضًا. يتم الفحص الداخلي باستخدام مجس طويل يشبه العصا، حيث يصدر موجات فوق صوتية. يتم إدخال العصا في المهبل من أجل الحصول على صورة أوضح للجنين. يقييم الطبيب الصور التي يحصل عليها من أجل تقييم حملك.

ما الذي يمكن رؤيته؟

تطرح العديد من الأمهات الأسئلة عما يمكن توقعه أو الأمور التي لابد من معرفتها عند إجراء فحص الموجات فوق الصوتية في الأسبوع السادس؟ حسنًا، توجد العديد من التفاصيل حول الجنين والتي يمكن معرفتها من خلال إجراء الفحص.

يتم معرفة مكان الحمل، سواء كان داخل الرحم أم خارجه.
معرفة ما إذا كان بمقدور الأم اكمال الحمل لفترة كاملة أو لا.
هامش الكيس المحي للجنين، وهو شكل الجنين حيث يتطور تدريجياً في الرحم. عادة ما تكون منطقة الرأس وبراعم الساقي مرئية ويمكن للفني تمييزها.
يكون الكيس المحي والمشيماء مرئي خلال الفحص، وكلاهما ضروريان للغاية من أجل نمو الطفل بصحة جيدة. كما أنهما يوفران التغذية اللازمة للجنين حتى تتخلق المشيمة.
يعد نبض قلب الجنين أحد الجوانب الأخرى التي يتم استكشافها بشكل شائع، رغم أنه يزداد قوة حول مؤشر الأسبوع السابع.
هل يخفق الفحص بالموجات فوق الصوتية في الأسبوع السادس في الكشف عن الجنين؟

في بعض الحالات، قد لا يكشف الفحص بالموجات فوق الصوتية عن الجنين أو أي من علاماته الحيوية. كما أن عدم وجود نبضات للقلب لا يشكل سببًا للاضطراب، حيث إنه من المؤكد أن عمليات المسح اللاحقة ستكتشف نبضات الجنين. في معظم الأحيان يكون تحديد توقيت الحمل غير صحيح، مع الاعتقاد أنه استمر لفترة أطول مما هو عليه بالفعل- وهذا يعني عادةً أن علامات تطور الجنين تأتي في وقت متأخر عما كنتِ تعتقدين.

لا توجد دقات قلب عند الفحص بالموجت فوق الصوتية في الأسبوع السادس – هل هناك فرصة للإجهاض “الإسقاط”؟

رغم أن الفحص بالموجات فوق الصوتية يمكن أن يعطي الطبيب فكرة عن فرص حدوث إجهاض، فإن حقيقة عدم اكتشاف نبضات القلب لا تعد إشارة لحدوث فاجعة وشيكة. قد يكون نبض القلب خافتًا للغاية، ومن المؤكد أن يتم اكتشافه بعد أسبوع أو أسبوعين عند نمو الجنين بشكل كافٍ.


ماذا لو وُجدت أي تشوهات أخرى عند الفحص؟

يمنح أول فحص للحمل خلال الستة أسابيع الطبيب تقييمًا مبدئياً حول كيفية تقدم الحمل، وكذلك فكرة عما إذا كانت هناك أي تشوهات موجودة في نمو الجنين. عند وجود أي من التشوهات، فإن الطبيب سيرشدكِ بالتأكيد حول كيفية التعامل مع المشكلة وضمان الأفضل لطفلك.

يعد الفحص بالموجات فوق الصوتية خلال الستة أسابيع أمرًا ضروريًا لأي امرأة حامل، وليس لتقييم صحة الجنين فحسب. تشعر الأمهات بتحسن كبير وهدوء أكثر عند العلم بأن الطفل ينمو بداخلها بصحة جيدة من دون أي مشاكل.
شارك المقالة:
5 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

مقالات عشوائية

حارقات الدهون
حرق دهون الجسم
ماهي فوائد بذورالجزرللحامل
كيفية حرق الدهون
حرق دهون بسرعة
ماهي أسباب قلة نوم الحامل وكيفية معالجته
وصفات لحرق الدهون
ماهو تأثير الكحة على الحامل وطرق معالجتها
حرق الدهون بسرعة
حرق دهون الأرداف
ماهي أضرار الكيراتين وتأثيره على الحامل
أفضل الطرق لحرق الدهون
مساوئ شفط الدهون بالليزر
طرق لحرق الدهون
حرق دهون الأرداف
التصنيفات تصفح المواضيع دليل الشركات الطبية
youtubbe twitter linkden facebook