الدوالي أثناء الحمل

الكاتب: رامي -
الدوالي أثناء الحمل
إن أكثر أعراض الحمل إثارة للقلق هي المشكلات الصحية المختلفة التي يجب عليك مواجهتها بسبب التغيرات التي تحدث في جسمك. يمكن أن تتراوح مثل هذه المشكلات من مضايقات بسيطة إلى مضاعفات قاتلة. إحدى هذه المشاكل الصحية التي قد يصاب بها جسمك أثناء الحمل هي الدوالي. ومن المثير للاهتمام، أن الدوالي يمكن أن تكون مشكلة خطيرة أو بسيطة حسب الحالة.

ما هي الدوالي؟

تشير الدوالي إلى الأوردة المنتفخة والمتوسعة والمليئة بالدم والمؤلمة التي قد تظهر على سطح الجلد. الأرجل والقدمان هم أكثر أجزاء الجسم عرضة للإصابة بالدوالي. تصاب العديد من النساء بالدوالي أثناء الحمل، بالإضافة إلى أسباب أخرى مثل انقطاع الطمث، والشيخوخة، والوقوف لفترات طويلة، والسمنة، والعوامل الوراثية.



متى تصابين بالدوالي يعتمد على كفاءة العروق لديك. تحتوي عروق الدم على صمامات تمنع تدفق الدم إلى الوراء. عندما تضعف هذه الصمامات، لا يتم ضخ الدم مرة أخرى إلى القلب بشكل صحيح وقد يتجمع، خاصة في الأجزاء السفلية من الجسم، البعيدة عن القلب.

لماذا تصاب النساء الحوامل بالدوالي؟

هناك العديد من التغييرات التي تحدث مرة واحدة في جسم المرأة الحامل. تؤدي المستويات المتزايدة من هرمون البروجسترون إلى ارتخاء جدران الأوردة، مما يؤدي إلى ضعف الصمامات. كما أن كمية الدم في جسمك تتزايد ليتم ضخها إلى الطفل عبر المشيمة.

يتحمل الجزء السفلي من الجسم عبء كبير بسبب زيادة كمية الدم بالإضافة إلى الطفل والمشيمة، مما يضع ضغطًا كبيرًا على أجزاء معينة مثل الساقين والأعضاء التناسلية، حيث قد تصابين بالدوالي. على وجه الخصوص، يتعرض الوريد الأجوف السفلي الذي يمر عبر الجانب الأيمن من جسمك لضغط كبير. وهو الذي يعمل على ارجاع الدم من أطرافك السفلية إلى قلبك.

ما هي أعراض الإصابة بالدوالي أثناء الحمل؟

تختلف أعراض الدوالي أثناء الحمل قليلاً عن أعراض الدوالي التي تظهر بطرق أخرى. على الرغم من أن مجرد رؤية الأوردة المتورمة والممتلئة بالدم قد تكون علامة على الدوالي، إلا أن الأعراض الشائعة الأخرى هي:


ظهور أوردة زرقاء وبنفسجية متورمة بالقرب من سطح الجلد
ألم أو حكة أو حرقان حول الأوردة المصابة
إرهاق وألم في الساقين
عدم راحة وانتفاخ في الفرج والشفرين والمستقيم والعجان
تورم القدمين بسبب تراكم السوائل
تقلصات عضلية
الأمراض الجلدية مثل الأكزيما والقروح (قد تتطور في الحالات القصوى)
ظهور الأوردة العنكبوتية، وهي مجموعات من الأوعية الدموية الدقيقة على سطح الجلد (تظهر كل من الأوردة العنكبوتية والدوالي في حالات متشابهة، لكنها تدل على مشاكل مختلفة)
جلطات الدم السطحية في الأوردة، والمعروفة أيضًا باسم التهاب الوريد (يجب تفرقة الجلطات الدموية المرتبطة بالدوالي أثناء الحمل عن جلطات الأوردة العميقة أو تجلط الأوردة العميق والانسداد الرئوي، وهي أشد خطورة)
ما هي أسباب الإصابة بالدوالي أثناء الحمل؟

لا تصاب كل امرأة حامل بالدوالي، فأسباب الإصابة بالدوالي تختلف من امرأة إلى أخرى. فهناك بعض العوامل التي تجعل النساء الحوامل عرضة للإصابة بالدوالي.

السبب الرئيسي وراء إصابة المرأة الحامل بالدوالي هو العبء الذي تعاني منه منطقة الحوض والأطراف السفلية بسبب وزن الرحم، كما تؤدي الهرمونات لاسترخاء الأوردة مما يجعل الوضع يتفاقم. في حين أن هذه الأشياء تحدث في جسم كل امرأة حامل، إلا أن هناك حالات خاصة قد يحدث فيها ضعف في الصمامات أو ضعف في جدران الأوردة، مما يؤدي إلى ظهور الدوالي.

تزداد احتمالية إصابتك بالدوالي إذا عانيت من نفس المشكلة أثناء الحمل السابق. كما أن حمل التوائم أو السمنة أو الوقوف لفترات طويلة يزيد من العبء الواقع على الجزء السفلي من جسمك، مما يجعلك أكثر عرضة لهذه الحالة.

قد يؤدي وجود تاريخ عائلي من الدوالي إلى ظهورها أثناء الحمل.



تميل الدوالي أيضًا إلى التفاقم مع حالات الحمل المتتالية، حيث تصبح الأوردة أضعف وأضعف بسبب التقدم في العمر وكذلك تكرار الضغط عليها.

طرق الوقاية من الدوالي؟

يمكن أن يوفر لك اتخاذ تدابير لمنع الدوالي الكثير من المتاعب لاحقًا. يمكن أن تساعد الممارسات التالية في الوقاية:

النوم على الجانب الأيسر

كما ذكرنا سابقًا، يقع الوريد الأجوف السفلي، الذي يحمل الدم من أطرافك، على الجانب الأيمن من جسمك. النوم على جانبك الأيسر يخفف الضغط عليه ويساعد على توازن تدفق الدم. أيضًا، من الأفضل أن تقومي بتغيير وضعية جسمك على مدار اليوم.

ممارسة التمارين

ممارسة التمارين الرياضية تزيد من تدفق الدم ولا تسمح بتجمعه. التمارين الخفيفة أثناء الحمل آمنة ويوصى بها الخبراء بالفعل، ينصح الخبراء في الكلية الأمريكية لأطباء النساء والتوليد بأن ممارسة التمارين الرياضية الخفيفة لمدة 30 دقيقة أو أكثر تحافظ على تدفق الدم بشكل صحي. تعتبر تمارين قاع الحوض مفيدة للغاية في منع الدوالي، كما أن المشي السريع بانتظام يعتبر جيد أيضًا.


رفع القدمين

القيام بذلك يساعد الأوردة الضعيفة على تحسين الدورة الدموية في الجزء السفلي من الجسم. يُنصح بالجلوس وإراحة ساقيك كل ثلاث ساعات وعدم وضع ساقيك فوق بعضهم أبدًا أثناء الجلوس. حتى أثناء الوقوف، استمري في نقل وزنك من ساق إلى أخرى.

التحكم في زيادة العبء على جسمك

اكتساب الوزن مهم لدعم الجنين. ولكن مع ذلك، فإن زيادة الوزن أثناء الحمل تمارس ضغطًا مفرطًا على الأوردة. فيجب عليك مراجعة طبيبك لمعرفة مقدار الوزن المناسب لك ولطفلك. لمنع الضغط الإضافي الناتج عن احتباس السوائل، ضعي في اعتبارك أيضًا تقليل تناول الملح.

الحد من الإمساك

يزيد الإمساك من فرص الإصابة بالدوالي ويمكن أن يسبب البواسير أيضًا. يساعد شرب الكثير من الماء، واتباع نظام غذائي قليل الملح، مع تناول الأطعمة الغنية بالألياف على منع الإمساك.

استخدام الجوارب الضاغطة

يوصى باستخدام جوارب خاصة للدوالي أثناء الحمل. الجوارب الضاغطة المتدرجة تكون ضيقة عند القدمين وفضفاضة عند الفخذين، مما يساعد في الحفاظ على الدورة الدموية في اتجاه الصعود. فهي مفيدة في الوقاية من الدوالي بالإضافة إلى توفير الراحة منها.



يُنصح باستشارة طبيبك قبل استخدام الجوارب الضاغطة، لأنها قد تقيد تدفق الدم إلى أسفل الساقين تمامًا، خاصة إذا كنت تعانين من السمنة. من المهم التأكد أن مقاسها مناسب بشكل مريح والحفاظ على قدميك دافئة.

كإجراء وقائي، يمكن للمرء أيضًا استخدام جوارب طويلة عادية ولكن أكثر إحكامًا. بالنسبة لدوالي الأعضاء التناسلية، فإن سراويل ركوب الدراجات الضيقة مفيدة. تأكدي من تجنب الملابس الضيقة على الخصر.

حتى في حالة الدوالي الخطيرة، قد لا توفر الجوارب الضاغطة علاجًا كاملاً، لكنها يمكن أن تمنعها ??من التدهور أكثر.

هل يمكن أن تسبب الدوالي مضاعفات للحوامل؟

قد تسبب الدوالي المؤلمة الكثير من الإزعاج، لكن ليس لها أي تداعيات خطيرة، وليس لها مضاعفات أثناء الولادة. حتى إذا أصيبت المرأة بدوالي تصل إلى الفرج (الممر المهبلي)، فقد تنتفخ وتسبب الألم، لكنها لن تؤثر على الولادة الطبيعية (المهبلية).



تحدث أيضًا حالات الإصابة بجلطات الأوردة العميقة أثناء الحمل – وهي حالة خطيرة تتشكل فيها جلطة دموية في الوريد بعمق داخل جسمك، إلا أن احتمالية حدوثها منخفضة للغاية. وفقًا للتقارير، فإن واحدة فقط من كل 1600 حالة حمل تتعرض لهذا الخطر. يرجى ملاحظة أن الإصابة بجلطات الأوردة العميقة لا تحدث بسبب الدوالي. إذا كنت مصابة بجلطات الأوردة العميقة، فأنت بحاجة إلى علاج فوري لأنه بخلاف ذلك يمكن أن يكون الأمر قاتلاً.

وبعيدًا عن ذلك، قد لا تتخلص بعض النساء من الدوالي حتى بعد الولادة، وقد يصبح الأمر دائم.

هل تؤثر الدوالي على مولودي الجديد؟

لا، لن تؤثر الدوالي على المولود الجديد. قد يكون الأمر مزعجًا ومؤلماً للغاية بالنسبة لك عند إصابتك بالدوالي، ولكنه لن يسبب أي مضاعفات أثناء الولادة ولن يؤذي طفلك بأي شكل من الأشكال.

هل تختفي الدوالي بعد الحمل؟

تبدأ الدوالي في الاختفاء بعد انتهاء الحمل. عادةً، يحدث هذا في غضون ثلاثة إلى أربعة أشهر بعد انتهاء الحمل، ولكن في بعض الحالات، قد يستغرق وقتًا أطول. إذا كنت تعانين من حالة شديدة من الدوالي، أو كان لديك حمل توأمي أو لم تكوني حذرة بما فيه الكفاية مع الدوالي أثناء الحمل، فقد لا تنكمش أوردتك إلى ما كانت عليه قبل الحمل.



حتى إذا اختفت الدوالي بعد الحمل، فمن المحتمل أن تظهر مرة أخرى أثناء حالات الحمل اللاحقة.

في بعض الحالات النادرة، تصبح الدوالي دائمة وتستمر حتى بعد انتهاء الحمل. في مثل هذه الحالات لا تكون الدوالي خطيرة، لكن المرأة تفضل التخلص منها لأسباب جمالية.

علاج الدوالي

للتخفيف والعلاج البسيط للدوالي أثناء الحمل، فإن كل الأشياء المذكورة للوقاية تعمل كعلاج جيد أيضًا. يمكنك استخدام بعض الجوارب الضاغطة، أو اللجوء إلى التمارين المعروفة بتحسين الدورة الدموية لعلاج الدوالي. من المفيد أيضًا ممارسة عادات بسيطة مثل رفع ساقيك وتحسين نظامك الغذائي.

يجب عدم إجراء أي عمليات جراحية أثناء الحمل، خاصة إذا كان الأمر يطلب الحقن أو الشقوق الجراحية. للحصول على مزيد من النصائح والعلاجات التفصيلية، يمكنك زيارة أخصائي الأوردة أو طبيب الأوعية الدموية.



للحصول على علاج دائم للدوالي، يجب عليك الانتظار حتى تقرري عدم الإنجاب مرة أخرى. وذلك لأن الدوالي قد تظهر مرة أخرى مع حمل آخر على الرغم من العلاج المكثف.

لراحة دائمة، يتم استخدام علاجات مثل العلاج الوريدي، واستئصال الوريد المجهري، والعلاج بالتصليب. في مثل هذه العلاجات، يتم إجراء شق صغير في الأوردة، ويتم معالجتها إما بالليزر أو بالعلاج الحراري أو المواد الكيميائية التي يتم توصيلها من خلال الحقن أو أجهزة الألياف التي يتم إدخالها من خلال فتحة الوريد ثم يتم إغلاقها لاحقًا.

مثل هذه العلاجات باهظة الثمن وتتطلب خبرة كبيرة. قد تختلف الآثار الجانبية وفقًا لنوع العلاج الذي تستخدميه، ولكنها تشمل عمومًا رد الفعل التحسسي والتورم والتخثر وما إلى ذلك.

العلاجات المنزلية للدوالي أثناء الحمل

نظرًا لأنه من المعروف أن العلاجات الطبية للدوالي باهظة الثمن، يمكنك اللجوء إلى العلاجات المنزلية للحصول على الراحة. معظم هذه العلاجات فعالة أثناء الحمل وبعده. بعض العلاجات المنزلية الشائعة للدوالي هي:


خل التفاح

ضعي خل التفاح المركز على المنطقة المصابة وقومي بتدليكها بلطف. قومي بتدليك ساقيك بانتظام كل صباح وقبل الذهاب إلى الفراش. سيساعدك التدليك بخل التفاح لأنه معروف بخصائصه في تطهير الدم كما أنه يحسن تدفق الدم، فهو يمكن أن يساعد في تقليل الألم والتورم في عروقك عن طريق المساعدة في تدفق الدم وتحسين الدورة الدموية.

الفلفل الأحمر الحريف

اصنعي خليطًا عن طريق إضافة ملعقة صغيرة من الفلفل الأحمر الحريف إلى كوب من الماء وحركيه جيدًا. اشربي هذا الخليط ثلاث مرات في اليوم. يعمل هذا العلاج على مدى شهر إلى شهرين. يساعد الفلفل الأحمر الحريف على زيادة الدورة الدموية بسبب احتوائه على فيتامين سي والبيوفلافونويد، كما أنه يساعد في تقليل الألم والتورم.

زيت الزيتون

التدليك بزيت الزيتون ينشط الدورة الدموية. يعد التدليك بالزيت الدافئ أمرًا محبوبًا دائمًا لأنه يمكن أن يساعد في تقليل الحكة. زيت الزيتون مفيد أيضًا في مكافحة التصبغ. اخلطي كميات متساوية من زيت فيتامين هـ وزيت الزيتون للحصول على نتائج أفضل.

الثوم

يشتهر الثوم بتنشيط الدورة الدموية وتخفيف الالتهابات. يمكنه أيضًا تفتيت السموم الضارة التي تتراكم في عروقك وعلى سطح بشرتك بسبب تدفق الدم المحدود.



لاستخدام الثوم لتخفيف الدوالي، أنت بحاجة إلى:

ست فصوص من الثوم
برطمان زجاجي نظيف
عصير ثلاث حبات برتقال
ملعقتين كبيرتين من زيت الزيتون

الطريقة


قطعي فصوص الثوم إلى شرائح وضعيها في البرطمان وأضيفي عصير البرتقال وزيت الزيتون واتركي الخليط لمدة 12 ساعة.
رجيه جيداً قبل تدليكه على أوردتك.
لفي المنطقة المدلكة بفوطة قطنية واتركيها طوال الليل.
يجب تكرار ذلك يومياً للحصول على نتائج جيدة.
البقدونس

يعد البقدونس غني بفيتامين C وهو أحد مضادات الأكسدة القوية ويزيد من إنتاج الكولاجين ويساعد في إصلاح وتشكيل خلايا جديدة.

لاستخدام البقدونس في تدليك المناطق المصابة، اغلي حفنة من البقدونس الطازج المفروم في كوب من الماء لمدة خمس دقائق.
اتركيه ليبرد وقومي بتصفية الماء.
أضيفي قطرة واحدة من كل من زيت الورد والقطيفة.
قومي بتبريده والتدليك به بعد بضع دقائق باستخدام كرة قطنية.

تعد الدوالي من التحديات المؤلمة التي تواجهها العديد من النساء الحوامل. من المهم أن تكوني على دراية بالمشكلات والجوانب المختلفة المتعلقة بالدوالي من أجل سلامتك وصحة طفلك.

لا داعي للقلق إذا أصبت بالدوالي، ولكن حتى إذا وجدت أنها مزعجة، فلديك الآن ما يكفي من المعرفة عنها للتعامل مع هذه المشكلة واتخاذ القرار الصحيح لنفسك ولطفلك.

اخلاء المسؤولية: المعلومات الواردة في هذه المقالة هي مجرد دليل للأغراض التعليمية فقط ولا ينبغي تفسيرها على أنها بديل عن المشورة من أخصائي طبي أو مقدم الرعاية الصحية.
شارك المقالة:
8 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

مقالات عشوائية

ما فوائد خل قصب السكر
ما هي أفل طريقة لتبيض الأقدام
ما أسباب تشقق القدمين وما طرق العلاج
ما هي أسباب سخونة القدمين وما طرق علاجها
معلومات ععامة عن مسمار اللحم
ما هي طرق ترطيب القدمين
ما فوائد نبات السعد
ما هي طرق علاج تشققات القدم
ما هي أسباب تورم القدمين وما طرق العلاج
ما فوائد ملح الطعام
ما هو الغذاء الصحي
ما هي أعراض مسمار القدم وما طرق علاجه
ما هو سبب برودة القدمين وما طرق العلاج
ما هو المكان التي توجد فيه مادة السيروتونين في الطعام
ما هي أسباب تنميل القدمين وكيفية العلاج
التصنيفات تصفح المواضيع دليل الشركات الطبية
youtubbe twitter linkden facebook