التدخين أثناء الحمل: يؤثر عليك وعلى طفلك

الكاتب: رامي -
التدخين أثناء الحمل: يؤثر عليك وعلى طفلك
تحتوي السجائر على العديد من السموم المميتة، مثل القطران والنيكوتين وأول أكسيد الكربون وما إلى ذلك، والتي تضر بالصحة. كما أن التدخين يشكل خطورة على النساء الحوامل لأنه يمكن أن يسبب لهن ضررًا بسهولة بسبب انخفاض المناعة أثناء الحمل. يمكن أن يكون التدخين سببًا للعديد من المضاعفات قبل الولادة وكذلك بعد الولادة مثل مشاكل المشيمة وانخفاض الوزن عند الولادة.

لماذا التدخين ضار في الحمل؟

يمكن أن يؤثر تدخين التبغ أثناء الحمل على صحة الأم والطفل. يتم امتصاص النيكوتين (المادة التي تؤدي إلى الإدمان في السجائر) وأول أكسيد الكربون والسموم الأخرى المختلفة في دم الأم. هذه السموم لديها القدرة على دخول المشيمة والوصول إلى الطفل.


كيف سيؤثر التدخين على الحمل؟

يؤدي التدخين إلى تعريض المرأة الحامل للحالات التالية:

الولادة المبكرة: وجدت العديد من الدراسات وجود صلة بين الولادة المبكرة والتدخين على الرغم من عدم وجود تفسير ملموس. ومع ذلك، فإن إحدى النظريات هي أن السموم الموجودة في السجائر تسبب ارتفاع ضغط الدم ومضاعفات المشيمة الأخرى وتؤدي إلى الولادة المبكرة.

الحمل خارج الرحم: النساء المدخنات معرضات بشكل أكبر لانغراس البويضة الملقحة في قناة فالوب. يمكن أن يسبب هذا مشاكل مثل النزيف الداخلي وموت الأم أو الجنين.

النزيف المهبلي: يتسبب التدخين في تلف بطانة الأوعية الدموية (الأوعية الرحمية الهشة) مما يؤدي إلى اختلالات هرمونية متعددة مسببة للنزيف المهبلي.

أمراض المشيمة مثل انفصال المشيمة: تتطور المشيمة داخل الرحم وتوفر الأكسجين والتغذية للطفل من خلال الحبل السري. انفصال المشيمة هي حالة تنفصل فيها المشيمة عن جدران الرحم أثناء الحمل.

فقدان الحمل: أظهرت الدراسات أن التدخين المباشر وغير المباشر أو السلبي يزيد من خطر الإجهاض بين النساء الحوامل. في حين أن السبب الدقيق لم يحدده الخبراء، يُعتقد أن هذه السموم تغير التركيب الجيني للطفل مما يسبب الإجهاض.

تعسر المخاض: في حالات قليلة، قد يتسبب التدخين في تقلص الرحم بشكل غير كاف، مما يجعل الولادة الطبيعية صعبة.

مشاكل الجهاز التنفسي: التهاب الشعب الهوائية وسرطان الشعب الهوائية قد يحدث بسبب التدخين مما يضعف مناعة الأم.

آثار التدخين على الطفل

يمكن أن يؤدي التدخين الفعلي أو السلبي أثناء الحمل إلى مجموعة من المشاكل لدى حديثي الولادة بما في ذلك:

مشاكل في الجهاز التنفسي: من المعروف أن التدخين يسبب توقف التنفس أثناء النوم لأنه يزعج الأنسجة المحيطة بالممرات الهوائية مما يجعلها منتفخة. وهذا بدوره يزيد من القابلية للإصابة بالسل والربو في مراحل لاحقة من الحياة.

نقص المناعة: يؤثر دخان السجائر على الخلايا الجذعية المكونة للدم، وبالتالي يقلل من المناعة. وهذا بدوره يجعل الطفل أكثر عرضة للعدوى.

العيوب الخلقية: الأطفال الذين يتعرضون لدخان السجائر بسبب التدخين خلال الشهر الأول من الحمل هم أكثر عرضة للإصابة بمشاكل خلقية مثل الشفة المشقوقة والتشوهات القلبية وما إلى ذلك.

مشاكل في النمو: فهو يعيق النمو الجسدي والعصبي، مما قد يؤدي إلى التقزم والتخلف العقلي. كما أنه سبب مهم لضعف الأداء المدرسي.

متلازمة موت الرضع المفاجئ (SIDS): هي حالة يموت فيها الرضيع فجأة دون أي علامات تحذيرية. في حين أن الأطباء غير قادرين على إيجاد تفسير لكيفية مسؤولية التدخين عن ذلك، فقد أظهرت العديد من الدراسات أن هناك علاقة مباشرة.

خطر التدخين السلبي المباشر أو الغير مباشر أثناء الحمل

حتى غير المدخنين يمكن أن يتأثروا بدخان السجائر إذا كانوا بالقرب من أشخاص مدخنين.

التدخين السلبي المباشر

بالنسبة للأطفال الذين يتعرضون لدخان التبغ في محيطهم، هناك خطر متزايد للإصابة بالربو، والسل التنفسي، ومشاكل في الجانب الأيمن من القلب بسبب أمراض الرئة. كما أنه يرتبط بانخفاض معدل الذكاء.


التدخين السلبي الغير مباشر

يحدث هذا عندما يتم استنشاق المخلفات الضارة التي ترسو على الأثاث وتظل في المكان بعد جلسة التدخين. وبالتالي، فإن التدخين في غرفة بعيدة أو جيدة التهوية لا يضمن السلامة. يمكن أن يكون الدخان الغير مباشر ضارًا لأن الأطفال قد يصابون بالربو ومشاكل التعلم والسرطان في وقت لاحق من الحياة.

هل يمكنني استخدام السجائر الإلكترونية أثناء الحمل؟

على الرغم من أن السجائر الإلكترونية لم يتم دراستها على نطاق واسع لمعرفة مدى سلامتها، يقترح الباحثون والأطباء في جميع أنحاء العالم تجنبها أثناء الحمل. على الرغم من الادعاء بأن السجائر الإلكترونية تحتوي على كميات أقل بكثير من السموم بما في ذلك النيكوتين عن السجائر العادية، إلا أن هذه الكميات قد تكون كافية للتأثير على صحة الجنين. تعد النكهات والمواد الحافظة الاصطناعية المستخدمة في السجائر الإلكترونية أيضًا من الموضوعات التي تثير قلق النساء الحوامل.

المضاعفات عند الولادة بسبب التدخين أثناء الحمل

الطفل المبتسر: قد يتسبب تدخين الأم في ولادة طفلك قبل الأسبوع السابع والثلاثين من الحمل. هؤلاء الأطفال هم أكثر عرضة للمشاكل الصحية مقارنة بالأطفال الذين يتم ولادتهم بعد اكتمال مدة الحمل أو في وقت قريب منه.

العيوب الخلقية: المضاعفات الهيكلية مثل الشفة المشقوقة أو الحنك المشقوق أو عيوب خطيرة في الأعضاء الحيوية مثل تبديل الشرايين الكبيرة وعيوب الحاجز البطيني.

تقييد النمو داخل الرحم: قد يؤثر التدخين على النمو البدني لطفلك لأنه قد يؤدي إلى وزن أقل من 2.5 كجم عند الولادة. أظهرت الدراسات أن هذا من المرجح أن يحدث للنساء الحوامل الأكبر من 35 عامًا على الرغم من أن السبب غير واضح.

الإجهاض: يزيد تدخين السجائر أثناء الحمل من فرص الإجهاض قبل 20 أسبوعًا من الحمل. الإملاص هي الحالة التي يولد فيها الطفل ميتًا ولكنه تجاوز سن الحياة أو 28 أسبوعًا من الحمل.

متلازمة موت الرضيع المفاجئ (SIDS): قد تتدهور صحة الرضيع (طفل أقل من سنة واحدة) بشكل مفاجئ وقد يموت، وهو ما يعرف بمتلازمة موت الرضيع المفاجئ.

نصائح لمساعدتك على الإقلاع عن التدخين
خصصي يوم بدون تدخين. تخلصي من جميع أجهزة التدخين الخاصة بك في هذا اليوم.
اطلبي المساعدة من زوجك. تجنبي لمة الأصدقاء المدخنين وجلسات التدخين والأشياء التي يمكن أن تذكرك بهذه العادة السيئة.
انخرطي في الأنشطة البناءة. ضعي نظام للمشي والجري وجلسات اليوجا والتمارين الرياضية. يمكنك تناول وجبات خفيفة صحية أو مضغ العلكة.
ناقشي مع طبيبك إمكانية استخدام علكة النيكوتين وبخاخات الأنف واللاصقات الجلدية والأدوية.
المشاركة في المجموعات الاجتماعية والمجتمعية والأنشطة التي تساعد في مكافحة عادة التدخين.
يجب إبقاء علبة السجائر والولاعات ومنافض السجائر بعيدًا عن نظرك.
تطوعي وتحدثي إلى الأشخاص الذين يدخنون من حولك حول المخاطر الصحية المرتبطة بالتدخين.
لا تترددي في التحدث إلى عائلتك أو مستشارك النفسي للحصول على المساعدة والدعم العاطفي.
فوائد الإقلاع عن التدخين أثناء الحمل

صحة الفم الجيدة: للتدخين العديد من الآثار السلبية على صحة أسنانك.

صحة الجهاز التنفسي: يرتبط التدخين بقائمة من مشاكل الجهاز التنفسي، مثل مرض الانسداد الرئوي المزمن أو التهاب الشعب الهوائية وسرطان الرئة وما إلى ذلك.

فوائد المناعة: يقلل التدخين من قدرتك المناعية، مما يجعلك عرضة لمجموعة من الأمراض المعدية مثل السل.

الحماية من السرطان: يرتبط التدخين بأورام خبيثة في تجويف الفم والحنجرة والشعب الهوائية والرئتين.

فرص أقل للإصابة بتشوهات الجنين: يمكن أن يسبب التدخين تشوهات خلقية أو مشاكل صحية في الجنين.

النمو الطبيعي للجنين وتطوره: يمكن أن يتسبب التدخين في تأخر النمو ومشاكل عصبية لدى الطفل.

التعرض المحدود للطفل للتدخين: الأطفال الصغار الذين يتعرضون لتدخين السجائر من قبل الوالدين في المنزل هم أكثر عرضة لاتخاذ هذه العادة في المستقبل.

ازدهار الأسرة: غالبًا ما يؤدي التدخين إلى مصاريف باهظة، ويمكن أن يؤدي الإقلاع عن هذه العادة أيضًا إلى الازدهار في المنزل.

هل يسبب التدخين أثناء الحمل مشاكل؟

غالبًا ما تتساءل الشابات عما إذا كان التدخين آمنًا أثناء الحمل؟ للقضاء على كل الخرافات والشكوك، الإجابة لا، ليس من الآمن التدخين أثناء الحمل. يعد التدخين أثناء الحمل أمرًا خطيرًا لأن الأمهات المدخنات أكثر عرضة للإصابة بسبب ضعف المناعة وقد يؤدي ذلك إلى انخفاض وزن الطفل، من بين مضاعفات خطيرة أخرى. هؤلاء الأطفال الذين يعانون من نقص التغذية وانخفاض الوزن عند الولادة هم أكثر عرضة للعدوى والوفاة المفاجئة.

أسئلة متكررة
1. هل يمكن استخدام منتجات استبدال النيكوتين أثناء الحمل للإقلاع عن التدخين؟

توفر منتجات استبدال النيكوتين جرعة منخفضة ثابتة من النيكوتين في مجرى الدم عند استخدامها، مما يقلل من الرغبة الشديدة في التدخين التي يشعر بها المرء بسبب النيكوتين في السجائر. قد يعبر هذا النيكوتين الموجود في الدورة الدموية حاجز المشيمة وينتقل إلى الدورة الدموية للجنين مسبباً مخاطر صحية على الجنين. تقترح السلطات مثل الكلية الأمريكية لأمراض النساء والولادة علاجات غير دوائية مثل جلسات مجموعات الإقلاع عن التدخين وجلسات المشورة قبل أي تدابير طبية من هذا القبيل، واللجوء فقط إلى بدائل النيكوتين عندما تتجاوز الفوائد مخاطر استخدامها في المساعدة على الإقلاع عن التدخين.


2. هل يمكنني الإقلال من التدخين أثناء الحمل أم يجب الإقلاع تمامًا عنه؟

تدخين أي نوع من السجائر أو السيجار يمكن أن يكون ضارًا للأم والطفل. قد يجد المرء صعوبة في الإقلاع عن التدخين على الفور وقد يرغب في خفض عدد السجائر التي يتم تدخينها يوميًا تدريجيًا. من الواضح أنه كلما قل عدد السجائر التي يتم تدخينها، قلت المخاطر أثناء الحمل. ومع ذلك، فمن الأفضل الإقلاع عن هذه العادة تمامًا لأنها خطيرة حتى بكميات صغيرة. أثناء الحمل، كلما أقلعت عن التدخين مبكرًا، أصبح الحمل أكثر أمانًا، حيث أن الوقت المثالي للإقلاع عن التدخين هو قبل الحمل.

3. ماذا يحدث إذا كنت تدخنين حتى بعد ولادة الطفل؟

يمكن أن يؤدي الاستمرار في التدخين بعد الولادة إلى تعريض طفلك الصغير لأمراض معينة مثل:

التهابات الجهاز التنفسي العلوي المتكررة
التهابات الجهاز التنفسي مثل الالتهاب الرئوي
الربو القصبي
التهابات الأنف والأذن والحنجرة
المشكلات المعرفية والتنموية في مرحلة المراهقة.

الخلاصة

يؤدي تدخين السجائر أثناء الحمل إلى تعريض الجنين لمضاعفات مختلفة في الفترة المحيطة بالولادة بسبب محتوى السموم في السجائر. إن التدخين في الواقع ضار للغاية للأم والطفل، ويجب الإقلاع عنه في أسرع وقت ممكن.



اخلاء المسؤولية: المعلومات الواردة في هذه المقالة هي مجرد دليل للأغراض التعليمية فقط ولا ينبغي تفسيرها على أنها بديل عن المشورة من أخصائي طبي أو مقدم الرعاية الصحية.
شارك المقالة:
3 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

مقالات عشوائية

ما هي طرق النوم بسرعة
ما هي طرق تقليل ساعات النوم
ما أسباب عدم النوم بالليل وطرق العلاج
ما هي أسباب الأرق وعدم النوم والعلاج
ما هي أسباب قلة النوم للحامل وعلاجها
ما أسباب الفزع من النّوم والعلاج
ما هي أسرع طرق للنوم
ما هي الطرق التي تجعلك تنام بسرعة
ما هي فوائد النوم المبكر للطفل
ما هي أسباب الكوابيس
ماهي أسباب وسواس الموت وطرق علاجه
ماهي فوائد النوم بغرفة هادئة
ماهي مراحل النوم بالترتيبب
ماهي أسباب تقطع النوم
وصفات طبيعية لمعالجة الأرق الشديد
التصنيفات تصفح المواضيع دليل الشركات الطبية
youtubbe twitter linkden facebook