أعراض نقص فيتامين د عند النساء

الكاتب: رامي -
 أعراض نقص فيتامين د عند النساء
إن ضغوط ومشاكل حياتك اليومية، من تربية أطفالك وتلبية احتياجاتهم على أكمل وجه، وسعيك الدائم لتوفير كافة متطلبات أسرتك، إلى مشاكل العمل وغيرها. جميعها قد تدفعك لإهمال جسدك وعدم الاعتناء بنفسك، وتركيز جل اهتمامك لزوجك وأسرتك على الدوام. وهذا ما يجعلك تستيقظين ذات يوم على شعور الألم في عظامك مجهول السبب، أو تعب مبهم و إحساس بالكآبة. ولهذه الأعراض خلفيات عديدة يمكن البحث عنها. ولهذه الأعراض خلفيات عديدة يمكن البحث عنها. سنشرحها لكي اليوم، فإذًا ما هي أعراض نقص فيتامين د عند النساء ؟ وماهي مسبباته؟ وكيف نعالجه؟ ولمعرفة المزيد، تابعي معنا.

ماذا يعني نقص فيتامين د

يعني أن جسدك لا يحوي على كمية كافية من فيتامين د. يصنع الجلد فيتامين د بواسطة أشعة الشمس. وإن ذوي البشرة البيضاء والشباب، لديهم القدرة على استخدام أشعة الشمس، وتحويلها في جلدهم واصطناع فيتامين د بدرجة تتفوق على ذوي البشرة الغامقة والأكبر من 50 عامًا. بالإضافة للعديد من الفيامينات التي تعد مهمة لصحة أجسادنا لهذا الفيتامين فوائده المتنوعة منها:

الحفاظ على العظام متينة: إن الحفاظ على صحة وقوة عظامنا تقينا من أمراض خطيرة ومنها، الكساح. والكساح اضطراب يصيب الأطفال ويؤدي لعظام لينة ورخوة. سببه نقص فيتامين د. وأنت تحتاج فيتامين د حتى يتمكن الكالسيوم والفوسفور من الترسب داخل العظم. أما عند البالغين، فيسبب حالة تسمى تلين العظام.
المساعدة على امتصاص الكالسيوم: إن التشارك بين فيتامين د والكالسيوم، يساعد على بناء عظام صحية وقوية. وبدنهما ستكون ضعيفة وأكثر هشاشة، مما يؤدي لحدوث الكسور المختلفة. إن الشكل النشط من فيتامين د والذي يتم اصطناعه من أشعة الشمس أو تناوله فمويًا هو الذي يحث على امتصاص الكالسيوم من غذائك.
العمل مع غدد جارات الدرق: تعمل هذه اللغدة بشكل مواظب ودقيق على موازنة مستوى الكالسيوم في الدم، بالتشارك مع الجهاز الهضمي، والكلى، والعظام. فعندما يكون هناك عوز كالسيوم أو عوز فيتامين د النشط في جسدك، تقوم الغدة بالحث على امتصاص الكالسيوم من الأمعاء وتركيزه في بقية أجهزة الجسم. إذا كان نظامك الغذائي لا يحتوي على نسبة كافية من الكالسيوم، أو كان مستوى فيتامين د منخفض لديك، ستقوم الغدة باستعارة الكالسيوم من العظام، من أجل الحفاظ على مستواه في الدم طبيعيًا.
  أعراض عوز فيتامين د عند النساء
بعض الأبحاث التي أجرت على مجموعة من النساء، وجدت أن السيدات اللواتي كانوا يعانون من نقص مستوى فيتامين د في دمهم، كانوا أكثر عرضة للاحتشاءات القلبية، وقصور القلب، والجلطات، أو الإصابة بداء السكري و ارتفاع الضغط الدموي خلال مرحلة ما من حياتهم.
انخفاض مستوياته عند الحوامل، قد يتعرضن لانسمام حملي. أو الإصابة بالسكري الحملي، ونتائج سلبية أخرى تؤثر على الحمل كالولادة المبكرة وغيرها.
كما يشيع الإصابة بأخماج و اضطرابات ضعف المناعة.
عند النساء المتقدمات بالعمر السقوط والكسور المتعددة.
يؤهب للعديد من السرطانات أهمها، سرطانات الكولون والثدي، وعند الرجال سرطان البروستات.

ولذلك بأي عمر أو مرحلة عمرية تكونين، فإن عوز هذا الفيتامين سيؤثر على صحتك.
شارك المقالة:
5 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

مقالات عشوائية

ما هو دواء كليندامايسين Clindamycin ومااستخداماته
ما هو دواء تيديزوليد Tedizolidاستخداماته وآثاره الجانبية
ماهو دواء سيكلوسيرين كيفية تناوله وآثاره الجانبية
ما هو دواء ديكساميثازون وكيف يعمل وتأثيره على فيروس كورونا
ما هو دواء ميوبيروسين Mupirocinكيفية الاستخدام وآثاره الجانبية
ما هو دواء بنزيدامين Benzydamine والاحتيطات اللازمة عند استخدامها
ماهو دواء سفيديروكول كيفية استخدامه وأثاره الجانبية
ما هو دواء ريتابامولين retapamulin والاحتياطات اللازمة عند الاستخدام
كيف ينبغي استخدام دواء أزتريونام وماأثاره الجانبية
ماهو دواء إيداروبيسين وماهي استخداماته
ما هو دواء أوزينوكساسين Ozenoxacin وكيفية استخدامه
ما هي استخدامات إيبيروبيسين Epirubicinوالاحتياطات اللازمة قبل الاستخدام
ماهو دواء تروفافلوكساسين استخداماته وآثاره
ما هي استخدامات بليوميسين Bleomycinكيفية إعطائه وآثاره الجانبية
ماهو دواء دابسون استخداماته والاحتياطات اللازمة قبل تناوله
التصنيفات تصفح المواضيع دليل الشركات الطبية
youtubbe twitter linkden facebook