أضرار رجيم التمر واللبن

الكاتب: ريما قصار -
أضرار رجيم التمر واللبن

أضرار رجيم التمر واللبن

الرجيم

يسعى كثيرون لتخفيف وزنهم بهدف الحصول على جسم مثالي، ورشيق، ولتقليل احتمالية الإصابة بالأمراض المصاحبة لزيادة الوزن، مثل مرض السكري، وارتفاع ضغط الدم، والكولسترول الضار، وأمراض القلب، وغيرها، مما يدفعهم للبحث عن الحلول الملائمة لحلّ هذه المشكلة، عن طريق ممارسة التمارين الرياضيّة، أو اتباع بعض الوصفات الطبيعيّة، أو الرجيم، ومن بينها رجيم التمر واللبن، إلا أنّه يجب الأخذ بالاعتبار أنّ هذا الرجيم له بعض الأضرار التي سنعرفكم عليها في هذا المقال.

 

رجيم التمر واللبن

  • وجبة الإفطار: خمس حبات من التمر، وكوب من الحليب، وينصح بتناولها بين الساعة 7-9 صباحاً.
  • وجبة خفيفة: ثلاث حبات من التمر، وكوب من اللبن، ومن المفضل تناولها عند الساعة 12 ظهراً.
  • وجبة الغداء: خمس حبات من التمر، كوب من اللبن، ومن المفضل تناولها بين الساعة 3-4 عصراً.
  • وجبة خفيفة: ثلاث حبات من التمر، وكوب من اللبن، ومن المفضل تناولها عند الساعة السادسة مساءً.
  • وجبة العشاء: خمس حبات من التمر، وكوب من الحليب، وينصح بتناولها عند الساعة الثامنة مساءً، ويسمح بتناول القهوة، أو مشروب الكمون دون سكر.

 

أضرار رجيم التمر واللبن

يعدّ رجيم التمر واللبن من أنواع الرجيم القاسية، بسبب افتقارالأغذية المتناولة فيه للعديد من العناصر الغذائية الهامة لصحة الجسم، كالفيتامينات، والأملاح، والمعادن، والسعرات الحرارية،كما يحتوي على القليل من البروتينات، الأمر الذي سيؤدّي لزيادة الشعور بالتوتر والاكتئاب، وانخفاض قدرة الجسم على القيام بالعديد من الأنشطة، والتأثير على بعض الوظائف الحيوية في الجسم، لذلك ينصح بالمواظبة عليه لمدّة أسبوع لا أكثر.

 

نصائح لتخفيف الوزن

  • مضغ الطعام جيداً، وتجنّب تناوله بسرعة.
  • تنظيم مواعيد الأكل.
  • ممارسة العديد من التمارين الرياضية لمدة ساعة يومياً، مثل المشي، وركوب الدراجة، والسباحة.
  • تناول كوبين من الماء قبل كل وجبة، خاصّةً على الريق، مع الحرص على تناول ثمانية أكواب من الماء يومياً.
  • تجنّب تناول المشروبات الغازية.
  • تناول اللبن قليل الدسم، بدلاً من كامل الدسم.
  • تناول الوجبات الصغيرة بدلاً من الوجبات الدسمة.
  • تناول الحبوب الكاملة الغنية بالألياف بدلاً من الأرز والخبز.
  • تجنب تناول المكسّرات المحمّصة والمالحة؛ لاحتوائها على الكثير من السعرات الحرارية.
  • الابتعاد عن تناول الأطعمة المملحة، لأنها تخزن السوائل في الجسم.
  • تجنّب إهمال تناول وجبة الفطور؛ لأنها تزيد من الشعور بالشبع طوال اليوم.
  • تجنّب تناول الأطعمة المقلية، واستبدالها بالأطعمة المشوية، والمسلوقة.
  • النزول والصعود على الدرج بدلاً من استخدام المصعد الكهربائي.
  • تجنّب استخدام السيارة في المسافات القريبة.
  • النوم لوقت كافٍ، أي ما يعادل ثماني ساعات يومياً.
  • تناول كميات كافية من الخضروات، والفواكه؛ لاحتوائها على الألياف.
 
شارك المقالة:
35 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

مقالات عشوائية

ماهو تأثير المضاد الحيوي على تحليل السائل المنوي
ماهو تحليل البروستاتا psa ونسبته الطبيعية
كيفية قراة تحليل الروماتيزم وطرق تشخيصه
معلومات عن تحليل ASO وكيفية إجرائه
ما هو تحليل GGT أسباب إجرا اختباره وكيفيته
ماهي أسباب تحليل السائل المنوي وكيفيته
ماهي أهمية فيتامين د ودواعي اختباره في الدم
إزالة الخطوط البيضاء من الجسم طبيعياً
ماهو تحليل البراز وكيفية ترجمة مصطلحاته
كيف أحصل على جسم جذاب
طرق الحصول على اختبار فيتامين د وكيفية قرائته
القهوة لإزالة السيلوليت
ما هو الغرض من اختبار AST وأسباب القيام به
قهوة القشر للتنحيف
كيف تؤثر السمنة المفرطة في تأدية الشخص لأنشطته اليومية
التصنيفات تصفح المواضيع دليل الشركات الطبية
youtubbe twitter linkden facebook