آلام الظهر بعد الولادة

الكاتب: رامي -
آلام الظهر بعد الولادة
يمر جسد المرأة بالكثير أثناء الحمل وبعده. عندما تكون المرأة حاملًا، تتحول حياتها 180 درجة. عادات الأكل ونمط النوم ووضعية جسدها والطريقة التي تمشي بها، وغير ذلك، تتغير تمامًا. لكنها راضية عن فكرة أنه على الأقل بعد الولادة ستعود حياتها إلى طبيعتها. ولكن ربما هذا ليس بالضرورة! هناك بعض مشاكل الحمل التي قد تزعجها حتى بعد الولادة. آلام الظهر هي إحدى مشاكل الحمل التي قد تستمر حتى بعد الولادة. نعم، آلام الظهر شائعة أثناء الحمل ولكنها قد لا تزول بعد وقت قصير من الولادة. إذا شعرتي بألم في ظهرك بعد الولادة وتيبس بشكل غير مريح، فإنك تعانين من آلام الظهر بعد الولادة.

ما هي آلام الظهر بعد الولادة؟

يمكن أن يؤدي عدد لا يحصى من التغييرات التي تصاحب الحمل إلى العديد من المضايقات مثل آلام الظهر. ومع ذلك، بالنسبة لبعض النساء، قد لا تهدأ هذه الآلام الشديدة والتصلب في أسفل الظهر حتى بعد انتهاء الحمل والولادة. ويمكن لألم أسفل الظهر بعد الولادة أن يعيق شفائهم، مما يجعل من الصعب عليهم الحركة أو حتى الجلوس لفترات طويلة.


ما هي أسباب آلام الظهر بعد الحمل؟

تستمر بعض النساء في الشعور بآلام الظهر حتى بعد الولادة. إذا كنت قد أنجبت طفلك مؤخرًا وتعاني من آلام في الظهر، فيجب أن تفهمي سبب ذلك. نذكر أدناه بعض أسباب آلام الظهر بعد الولادة.

السبب الرئيسي لآلام الظهر بعد الولادة هو التغير في مستويات الهرمونات. يفرز جسم المرأة هرموني البروجسترون والريلاكسين أثناء الحمل، مما يؤدي إلى إرخاء الأربطة والمفاصل في منطقة الحوض لتسهيل عملية الولادة. ولكن قد تبقى هذه الهرمونات في جسم الأم لبضعة أشهر أخرى وقد تؤدي إلى آلام في أسفل الظهر.

نظرًا لأن جسم المرأة يمر بالكثير من التغيرات الجسدية أثناء الحمل، فقد تعاني من آلام أسفل الظهر بدءًا من الثلث الثاني من الحمل. وقد تستمر لبضعة أشهر بعد الولادة.

زيادة الوزن أثناء الحمل يمكن أن تؤدي في بعض الأحيان إلى آلام أسفل الظهر. عندما تبدأ المرأة في اكتساب الوزن أثناء الحمل، تتحمل ركبتيها وعضلاتها العبء الإضافي، مما قد يؤدي إلى تحفيز عضلات أسفل الظهر. قد يستمر هذا الألم حتى بعد الولادة.

سبب آخر لآلام الظهر هو توسع الرحم أثناء الحمل. مع نمو الرحم، يصبح هناك حِمل إضافي على عضلات البطن السفلية وأسفل ظهر المرأة مما يسبب آلام الظهر. قد يستغرق هذا الألم بعض الوقت حتى يهدأ حتى بعد الولادة.

إذا قامت المرأة بولادة طبيعية، فعند دفع الطفل للخارج، فإن العديد من عضلاتها التي كانت خاملة في حياتها الطبيعية، ستضغط عليها وتستعملها بشدة. يمكن أن يؤدي ذلك إلى آلام الظهر أثناء وبعد الحمل.

ليالي الأرق بعد الولادة والانحناء ورفع الطفل بشكل متكرر يمكن أن يزيد من الألم، وقد تستمر آلام الظهر لفترة أطول بسبب ذلك.

الوضع الجسدي غير الصحيح أثناء الرضاعة الطبيعية للطفل يمكن أن يضغط على عضلات أسفل الظهر ويؤدي إلى آلام الظهر.

إذا قامت المرأة بعمل مرهق بدنيًا أثناء الحمل أو بعده، فقد يؤدي ذلك أيضًا إلى آلام الظهر.

ما هي مدة استمرار آلام الظهر بعد الولادة؟

تعود معظم وظائف الجسم إلى طبيعتها بعد الولادة. إذا كنت قد أنجبت طفلًا مؤخرًا وعانيت من آلام الظهر أثناء الحمل، فقد لا يتركك ألم الظهر على الفور. في الواقع، قد تصبح آلام الظهر بعد الولادة رفيقك الدائم. وقد يستغرق الأمر ستة أشهر تقريبًا حتى يعود جسمك إلى طبيعته ولكي تهدأ هرمونات الريلاكسين في جسمك. بحلول هذا الوقت، يجب أن يهدأ ألم ظهرك، حيث يستعيد جسمك قوته وتنشط عضلاته، وتعود مفاصلك وأربطتك إلى طبيعتها، مما يجعل ألم الظهر يزول. ومع ذلك، إذا كنت تمارسين أنشطة بدنية شاقة بعد الحمل، فقد يستمر ألم الظهر لمدة عام تقريبًا. يمكن أن تؤدي السمنة أو زيادة الوزن أيضًا إلى زيادة خطر الإصابة بألم الظهر الدائم.

كيف يمكنك التخلص من آلام الظهر بعد الولادة

بعد الولادة، يصبح لدى الأم الكثير من الأشياء التي تقلق بشأنها. إذا كنتِ تعانين من آلام الظهر بعد الولادة، فلا تزيدي من قلقك. هناك العديد من الإجراءات العلاجية المنزلية التي يمكنك تجربتها لعلاج آلام الظهر.

هناك الكثير من التمارين التي يمكنك تجربتها للتخلص من آلام الظهر بعد الولادة. يمكن أن تساعد التمارين الرياضية في تقليل الضغط على العضلات والأربطة المتوترة. بعد الولادة، يمكنك البدء بوضعيات اليوجا المريحة وتمارين الإطالة لأنها ستحسن مرونتك وقوة تحملك. إذا قمتي بولادة قيصرية، فإن أفضل تمرين هو المشي. المشي لمدة 20-30 دقيقة يوميًا يمكن أن يريح جسمك. في الواقع، إنه أحد أفضل التمارين التي يمكنك البدء بها.

لا تنغمسي في الأنشطة البدنية مباشرة بعد الولادة. خذي أكبر قدر ممكن من الراحة خاصة إذا كنت قد أجريت عملية جراحية. فتحتاج عضلاتك ومفاصلك إلى الراحة بعد شهور طويلة من الإجهاد.

الامتناع عن رفع الأوزان الثقيلة أو ممارسة التمارين الرياضية باستخدام الأوزان لأنها قد تسبب ضغطًا على عضلاتك ومفاصلك.

الحفاظ على وضعية جسم جيدة. اجلسي مستقيمةً وحاولي ألا تنحني باتجاه طفلك أثناء الرضاعة الطبيعية، فيجب أن يكون ظهرك منتصبًا. يمكنك أيضًا الاستلقاء على جانبك بشكل مريح أثناء الرضاعة الطبيعية.

إذا كنت تعانين من آلام أسفل الظهر، استخدمي مسند قدم أثناء الجلوس على الكرسي لرفع رجليك قليلاً عن الأرض ودعم عضلات أسفل الظهر. أيضًا، استخدمي وسائد طرية على مقعدك لدعم ظهرك.

يمكن أن يزيد حمل طفلك على وركيك لفترات طويلة من التعب، لذا ابدئي باستخدام الحامل ذو الدعم الأمامي لحمل طفلك أثناء السفر.

تجنبي ارتداء الكعب العالي لبضعة أشهر بعد الولادة.

النوم في وضع مريح. استخدمي وسادة ناعمة ورفيعة لكن متينة بما يكفي لدعم رأسك. من الناحية المثالية، يجب استخدام وسادة حمل أو وسادتين عاديتين لدعم ظهرك أثناء النوم حتى بعد الولادة.

احصلي على تدليك مريح بالزيت من مدلكة متمرسة على فترات منتظمة. يساعد التدليك المنتظم على زيادة الدورة الدموية في الجسم ويخفف من آلام العضلات.

يمكنك حتى تجربة الكمادات الساخنة أو الباردة لتخفيف آلام الظهر. يمكنك وضع كيس ماء ساخن أو كيس ماء بارد تحت ظهرك للتخفيف من آلام الظهر.

يمكنك استخدام مرهم لتخفيف الآلام. ضعيه على ظهرك من حين لآخر. سوف يوفر لك الراحة الفورية.

استحمي بالماء الساخن لبضعة أسابيع أو شهور بعد الولادة. الاستحمام بالماء الساخن سيريح العضلات والأربطة المتوترة، ويوفر لك الراحة.

أثناء رفع الأشياء من على الأرض، اثني ركبتيك وليس خصرك. لا تحني خصرك أو تمدي يديك عن بعد لأن ذلك قد يجهد ظهرك.

أثناء رفع طفلك من السرير أو الأرض، اقتربي منه ثم ارفعيه. يمكنك أيضًا الوصول إلى وضع الركوع لرفع الطفل. لا تمدي ذراعيك عن بعد لرفع الطفل.

يمكنك أيضًا القيام ببعض تمارين إمالة الحوض على النحو الذي يقترحه مدربك كجزء من علاج آلام الظهر بعد الولادة.

استشيري أخصائي التغذية واتبعي نظامًا غذائيًا صحيًا وفقًا لاحتياجات جسمك. سوف يساعدك هذا على إنقاص الوزن وبالتالي تقليل الضغط على عضلات ظهرك.

استعملي وسائد الرضاعة أثناء إرضاع الطفل خاصة في المراحل الأولى من الرضاعة لأنك لن تكوني مرتاحة لأوضاع الرضاعة المختلفة. تأكدي من دعم ظهرك أثناء الرضاعة – تجنبي الأوضاع الغير صحيحة بأي ثمن.

إذا استمر ألم الظهر حتى بعد اتباع النصائح المذكورة أعلاه، يُقترح استشارة أخصائي. من خلال إجراء فحص مُفصل لجسمك، قد يوصي الأخصائي بالأدوية المناسبة وجلسات العلاج الطبيعي.



متى تستشيرين الطبيب

سواء كنت تحافظين على وضعية جيدة لجسدك أم لا، فقد لا تعانين من آلام الظهر أثناء النهار. وبالمثل، إذا كنت تمارسين الأنشطة البدنية، فقد لا تشعرين بعدم الراحة أثناء النهار. ولكن في الليل، قد تتورم مفاصلك وقد يؤدي ذلك إلى الشعور بالألم أثناء الليل.

عادةً ما تهدأ آلام الظهر بعد بضعة أشهر من الولادة، لكنك تحتاجين إلى علاج فوري في الحالات التالية:

إذا صاحب آلام الظهر حمى.
إذا كانت آلام الظهر شديدة وتزداد سوءًا يومًا بعد يوم.
الشعور بتنميل في كلا الساقين أو احداهما.
إذا كنت تعانين من آلام في الظهر ناتجة عن التعثر أو السقوط.
إذا استمرت آلام الظهر بنفس الشدة حتى بعد ستة أشهر.

قد يكون من الصعب عليك الاعتناء بنفسك عندما يكون لديك طفل صغير لتعتني به، ولكن تذكري أن صحتك مهمة أيضًا. إذا لم تكوني قوية جسديًا، فإن العناية بطفلك ستصبح صعبة. ومن ثم، من المهم أن تحافظي على لياقتك وأن تركزي على صحتك أيضًا وسط جميع الالتزامات العائلية الأخرى.

يعتبر الحمل والولادة من أفضل التجارب في حياة المرأة. نحن نعلم أنك تحبين طفلك ويجب أن تفعلي كل ما هو ممكن من أجل صحته الجيدة. لكن لا تتجاهلي صحتك. تحلى بالصبر ولا تجهدي نفسك بالقيام بالكثير من الأنشطة في وقت واحد. لذا، استمتعي بنعيم الأمومة وامنحي جسمك بعض الوقت للعودة إلى طبيعته.



اخلاء المسؤولية: المعلومات الواردة في هذه المقالة هي مجرد دليل للأغراض التعليمية فقط ولا ينبغي تفسيرها على أنها بديل عن المشورة من أخصائي طبي أو مقدم الرعاية الصحية.
شارك المقالة:
5 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

مقالات عشوائية

كيف أكتب خاطرة
كيف تكتب مقالاً علمياً
كيف تكتب شهادة تقدير
كيف أكتب رسالة رسمية
كيف تكتب تعبير بالعربي
كيف أكتب رسالة الى صديق
كيف تكتب رسالة رسمية
اشعار عن الحب
أشعار البحتري
لماذا يسمى الوزن الشعري بحراً
كيف أكتب خبر صحفي
كيف أكتب دعوة لاجتماع
كيف أكتب سيناريو وحوار
كيف أكتب مدونة
كيف أكتب رسالة شخصية
التصنيفات تصفح المواضيع دليل الشركات الطبية
youtubbe twitter linkden facebook